آخر 10 مشاركات
سجل التحضير لاختصاصي مركز مصادر التعلم (الكاتـب : فيصل العندس - آخر مشاركة : :: نور :: - )           »          صور لبعض الأجهزة التعليمية (الكاتـب : محمد الشايع - آخر مشاركة : نصباوي - )           »          عبارات توضع على طاولات القراءة (الكاتـب : فيصل العندس - آخر مشاركة : نصباوي - )           »          موسوعة شهادات شكر (الكاتـب : ام جواهر - آخر مشاركة : نصباوي - )           »          تحضير وحدة كتابي - رياض الأطفال (الكاتـب : فيصل العندس - آخر مشاركة : دعاءا - )           »          نشرة تربوية في تفعيل مركز مصادر التعلم (الكاتـب : فيصل العندس - آخر مشاركة : الكرمان - )           »          التجارب العملية للمرحلة للمتوسطة الفصل الثاني (الكاتـب : احمد المحزري - آخر مشاركة : قرنيي - )           »          نموذجا الترشيح لأمانة المصادر (وورد) (الكاتـب : عبدالرحمن آل زعير - )           »          شروط الترشيح لأمانة مراكز مصادر التعلم مع نموذج (1) و (2) (الكاتـب : عبدالرحمن آل زعير - )           »          مشكلة فايروس الاختصارات (الكاتـب : فش فاشة منحاشة - )

 


موقع التجهيزات المدرسية وتقنيات التعليم
 
العودة   منتدى تقنيات التعليم > المنتديات العامة > المنتدى العام
 
 


الرسوم المسيئة للنبي محمد(صلى الله عليه وسلم) في صحيفة يولاندس بوستن الدانماركية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-20-2008, 10:22 AM   #1
أحمد طه
تقني جديد
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 0
Post الرسوم المسيئة للنبي محمد(صلى الله عليه وسلم) في صحيفة يولاندس بوستن الدانماركية

في 30 سبتمبر 2005 قامت صحيفة يولاندس بوستن Jyllands-Posten الدانماركية بنشر 12 صورة كاريكاتيرية لرسول الإسلام محمد بن عبدالله وبعد أقل من أسبوعين وفي 10 يناير 2006 قامت الصحيفة النرويجية Magazinet والصحيفة الألمانية Die Welt والصحيفة الفرنسية France Soir وصحف أخرى في أوروبا بإعادة نشر الصور الكاريكاتيرية. نشر هذه الصور جرح مشاعر الغالبية العظمى من المسلمين وقوبل نشر هذه الصور الكاريكاتيرية بموجة عارمة على الصعيدين الشعبي والسياسي في العالم الإسلامي وتم على إثر هذه الاحتجاجات إقالة كبير محرري جريدة France Soir الفرنسية من قبل رئيس التحرير ومالك الجريدة رامي لكح الفرنسي من أصل مصري كاثوليكي . وأخذت الاحتجاجات طابعا عنيفا في دمشق حيث أضرمت النيران في المبنى الذي يضم سفارتي الدانمارك والنروج في 4 فبراير 2006 وتم إحراق القنصلية الدانماركية في بيروت في 5 فبراير 2006 .

قامت صحيفة يولاندس بوستن في 30 سبتمبر 2005 بنشر مقالة في الصفحة الثالثة بعنوان "وجه محمد"، ونشر مع المقال 12 رسمة من الرسوم في بعضها استهزاء وسخرية من النبي محمد فإحداها تظهر عمامته على أنها قنبلة بفتيل، وقد حاولت الجالية الإسلامية وقف الصور لكن الصحيفة رفضت وكذلك الحكومة أيدت الصحيفة بحجة حرية الرأي والتعبير، فقامت الجالية الإسلامية بتنظيم حملة وجولة في العالم الإسلامي للدفاع عن النبي محمد. وكانت الرسوم مصاحبة لمقال عن المراقبة الذاتية وحرية التعبير بقلم كاره بلوتجين. وكان المقصود منه (أي المقال) إبراز الإدعاء القائل أنه لا يوجد فنان مستعد لرسم كتاب للأطفال عن محمد بدون إبقاء اسمه سريا، خوفا من عمليات انتقامية يقوم بها متطرفون إسلاميون بسبب الاعتقاد بأن رسم محمد محرّم في الإسلام. وكانت الصحيفة قد دعت أعضاء من اتحاد رسامي الكارتون الدانماركية لرسم الرسول محمد كما يروه .

البدايات
في 17 سبتمبر 2005 نشرت صحيفة Politiken الدانماركية مقالة بعنوان "الرهبة الشديدة من انتقاد الإسلام" وتحدثت المقالة عن الصعوبة التي لاقاها كاري بلوتكن Kåre Bluitgen الصحفي الدانماركي الذي كتب كتابا عن سيرة الرسول محمد موجهة للأطفال باسم "القرآن وحياة الرسول محمد" Koranen og profeten Muhammeds ولكنه وجد صعوبة في إقناع الرسامين بإضافة صور عن الرسول محمد إلى كتابه ووصل هذا الخبر صحيفة يولاندس بوستن التي قامت بإجراء مسابقة بين 40 رساما كاريكاتيريا لرسم صور تعبر عن معاناة بلوتكن في إيجاد رسامين لكتابه وإبراز الإدعاء القائل أنه لا يوجد فنان مستعد لرسم كتاب للأطفال عن محمد بدون إبقاء اسمه سري.

وأثناء المسابقة انسحب 3 من الرسامين وعلل أحدهم انسحابه بخوفه أن يحدث له ما حدث للمخرج ثيو فان غوخ الذي قتل في 2 نوفمبر 2004 على يد محمد بويري الهولندي من أصل مغربي لإخراجه فيلما قصيرا (10 دقائق) باسم فلم الخضوع Submission والذي يمكن ترجمته بالاستسلام أو الخضوع وكان الفيلم عن ماحاول المخرج أن يصوره كسوء معاملة المرأة في الإسلام وربطه بنصوص من القرآن وعلل رسام آخر انسحابه من خوفه أن يهاجم مثل المحاضر في معهد Carsten Niebuhr Institute في كوبنهاغن الذي تعرض للضرب من قبل 5 طلاب في أكتوبر 2004 لأنه حسب بعض المصادر "قرأ نصوصا من القرآن على حشد من غير المسلمين" وأثار انسحاب هؤلاء نوعا من روح التحدي في رئيس التحرير الذي اعتبر ذلك منافيا لحق حرية التعبير حسب وصفه.

تحذير العلماء
حذر علماء المسلمين من نشر مثل هذه الصور بين أبناء المسلمين "لأن هذا يعتبر معاونة لأهل الكفر على الأستهزاء بالرسول الكريم" على حد قولهم.

نشر الصور الكاريكاتيرية
في 30 سبتمبر 2005 قامت الصحيفة بنشر مقال بعنوان "وجه محمد" Muhammeds ansigt وفيه 12 صورة كاريكاتيرية وجاء في المقالة نص ترجمته تقول "إن بعض المسلمين يرفضون المجتمع العلماني ويطالبون بمنزلة خاصة من ناحية التعامل مع مشاعرهم الدينية وهذا لايطابق المفاهيم الديمقراطية الحديثة لحرية التعبير عن الرأي التي تفرض على كل شخص أن يتقبل الإهانة والسخرية" .

وفيما يلي وصف للصور التي نشرت والتي رسمت على يد اثنى عشر رساما مختلفا، ولا تمثل كل الرسوم شخص رسول الإسلام محمد، وفيما يلي وصف للرسوم المنشورة:

-رجل ملتحي بعمّة حمراء يتكئ على عصا وبيده الأخرى حبل مربوط بدابة تحمل كيسين أحمرين.
-رجل ملتحي يحمل خنجرا وخلفه امرأتان منقبتان.
-رجل (قد يكون الكاتب كاري بلوتكن مؤلف كتاب الأطفال "القرآن وحياة الرسول محمد") يحمل ورقة عليها رسم بسيط (stick figure) لرجل ملتحي ويلبس عمّة، والرجل الأول تسقط في قبعته برتقالة في إشارة إلى الحظ السعيد في إشارة إلى مثل دنماركي يقول "كمن سقطت في قبعته برتقالة" إشارة إلى من يحالفه الحظ دون بذل جهد لكون البرتقال كان سلعة ثمينة وعلى البرتقالة مكتوب بالانجليزية ما معناه خدعة ترويجية.
-رجل ملتحي بعمّة كتب عليها "لا إله إلا الله" والعمّة تمثّل أيضا قنبلة كروية لها فتيل.
-رجل ملتحي بيده رسم ينظر إليه يرفع يده لرجلين ملتحيين يعدوان أحدهما يحمل سيفا والآخر قنبلة وما يبدو أنه بندقية، والرجل الأول يقول "اهدأوا، إنه فقط رسم صنعه دانماركي من جنوب غرب الدانمارك".
-رجل في مركز الشرطة ينظر إلى صف من سبعة من المشتبهين بهم ويقول:"هممم... لا أستطيع تمييزه!" والأشخاص الواقفون في الصف هم 1 شخص هيبي متحرر من السبعينيات و2 السياسية الدانماركية Pia Kjærsgaard و3 المسيح و4 من المحتمل بوذا و5 من المحتمل محمد و6 شخصية دينية هندية و7 الكاتب كاري بلوتكن مؤلف كتاب الأطفال "القرآن وحياة الرسول محمد".
-رجل رسّام يرسم وجها لرجل ملتحي يرتدي كوفية وعقال، كتب فوقها محمد ، والرسام يبدو خائفا يتصبب عرقا ويضع يده كمن يمنع الناس من الرؤية.
-رجل ملتحي بعمّة يقف (ربما على الغيم) وأمامه طابور من الرجال يقول لهم "توقفوا توقفوا، لقد نفذت لدينا العذراوات".
-رأس رجل ملتحي وبعمّة يحيط برأسه هلال أخضر وتغطي النجمة الخضراء إحدى عينيه.
-رجل ملتحي يرتدي لباسا أبيض وبنفسجي وحول رأسه طوق ملاك على شكل هلال أو قرنين على شكل هلال.
-شاب يلبس قميصا كتب عليه "المستقبل" يشير بعود إلى لوح مكتوب عليه "صحفيو جيليان بوستن ثلّة من الرجعيين الاستفزازيين" وهناك سهم يشير إليه نصا يقول ما معناه "محمد ... فالبيسكول (إسم مدرسة؟) السابع ألف".
رسم يشير تعليقه إلى أن محمد كان يضطهد النساء (؟)
وهناك رسوم أو صور أخرى أنتشرت في إطار الحملة لمنع الرسوم المهينة للنبي محمد ولكن لم تكن من الرسوم التي نشرتها الجريدة، وإحداها صورة لرجل يصلي في وضع مهين، وأخرى تتهم الرسول بانحراف جنسي وأخرى لوجه على هيئة خنزير، واعتبر البعض خطئا أنها جزء من الصور التي نشرت على صفحات الجريدة، الأمر الذي أدى جزئيا إلى حديث الطرفين عن صور مختلفة.

صور الرسول محمد في كتاب "القرآن وحياة الرسول محمد"
من المفارقات في أزمة نشر صحيفة يولاندس بوستن للصور الكاريكاتيرية عن رسول الإسلام أن هناك تسليط إعلامي يكاد يكون معدوما عن كتاب الأطفال "القرآن وحياة الرسول محمد" للصحفي كاري بلوتكن حيث يحتوي هذا الكتاب على أكثر من 15 صورة وثلاث خرائط أستعملت كوسائل إيضاح أثناء سرد القصة ورسمت من قبل رسام لم يقبل بإعلان أسمه وهذا الكتاب موجه للاطفال لإعطاءهم فكرة مبسطة عن حياة الرسول محمد . ولايوجد في هذا الكتاب أي من الصور الكاريكاتيرية التي أحدثت الضجة الأعلامية وردود الفعل والصور مرسومة في الكتاب بصورة غير مستهزأة وإنما بالطريقة التقليدية المستعملة في تصوير الخلفاء العباسيين أو الأمويين أو علماء المسلمين في كتب موجهة للاطفال .

-صورة الغلاف تصور حادثة الإسراء والمعراج حيث يوجد شخص ملتحي مع سيف في حزامه وهو على ظهر الحصان الذي له وجه إمراة وجناحان.
-الصورة الثانية لرجل ملتحي في غار وهو على مايبدﻭ متفاجأ من ظهور شخص له جناحان وهنا يبدو أن الصورة توضيحية لاستلام محمد أول وحي من جبريل.
-الصورة الثالثة عبارة عن شخص ملتحي يتحدث لأربعة رجال وامرأة ويظهر أن الصورة تعبر عن فترة نشر دعوة الإسلام في مكة.
-صورة لطفلة تجلس على فخذ رجل ملتحي وبجانبهما رجل ملتحي واقف وتصور خطوبة الرسول محمد من عائشة بنت ابي بكر.
-صور لرجال مقيدي اليد من الخلف ويقتلون من قبل أشخاص آخرين ونساء تبكين وهذه الصورة تصور معركة خيبر مع بنو قريظة.
-صورة لرﺟﻞ يستعمل عصاه لإسقاط صنم بجوار الكعبة ويصور حادثة فتح مكة.
-صور أخرى تصور الجيوش والمعارك المختلفة و3 خرائط توضيحية لشبه الجزيرة العربية.

العقيدة الإسلامية

حسب العقيدة الإسلامية فإنه ليس من المقبول على الإطلاق تمثيل الرسول محمد في صورة أو تمثال أو أي شكل آخر لسبب رئيسي أن هذا قد يؤدي إلى تقديس رموز أو صور أو تماثيل للرسول وبصورة غير مباشرة إلى تقديس الرسول نفسه بدلا من الله. وفي القرون الوسطى ومع اختلاط المسلمين بالأقوام الأخرى تأثر بعضهم بعادات الديانات الأخرى وتم رسم بعض الصور للرسول إلا أن وجهه لم يرسم أبدا وكان هناك دائما نوع من الحجاب على وجه الصور وهذا النوع من الصور كان شائعا في إيران القديمة أو ما كان يسمى ببلاد فارس.

وحسب سيرة ابن هشام فإن صفات الرسول محمد كانت بشكل يخالف الصورة التي حاول الرسامون استعمالها كوسيلة إيضاح في كتاب موجه للأطفال فاستنادا إلى ابن هشام فإن الرسول محمد "لم يكن بالطويل الممغط ولا القصير المتردد. وكان ربعة من القوم ، ولم يكن بالجعد القطط ولا السبط كان جعدا رجلا ولم يكن بالمطهم ولا المكلثم وكان أبيض مشرئباً بحمرةِ، أدعج العينين أهدب الأشفار" .

رسم صورة الرسول محمد عبر التاريخ
هناك العديد من الصور الأخرى التي رسمت لرسول الإسلام محمد في العديد من الكتب التاريخية القديمة وفيما يلي معلومات عن تلك الكتب .

-الصفحة الأولى من كتاب "حياة محمد" الذي طبع عام 1719 في لندن وكانت للمؤلف الفرنسي سيور دي ريار Sieur De Ryer.
-صفحة في كتاب "حياة محمد" الذي طبع في هولندا عام 1699 للمؤلف M. Prideaux وفيه يظهر شخص يحمل سيفا بيده اليمنى ورجله اليسرى مستندة على الكرة الأرضية وفي يده اليسرى هلال وعلى ساعده الوصايا العشر.
-صورة يرجع تاريخها إلى القرون الوسطى في إسبانيا وفيها يظهر شخص على كتفه الأيسر حمامة بيضاء ومنقار الحمامة قريب من أذن الشخص وهذا الشخص يتحدث إلى 3 رجال وامرأتين وهذه الصورة مقتبسة من تصوير بعض المسيحيين المتطرفين في الكنيسة الإسبانية لشخصية الرسول حيث ذكر أولجيوس Eulogius الذي كان من الذين أبدوا مخاوفهم من تأثير المد الإسلامي على إسبانيا الرسول محمد كشخص كان يخدع الناس بوضع حبوب القمح خلف أذنه لكي يحط الطير على كتفه ويوجه منقاره إلى أذنه كي يتخيل الناس أن الطير ينقل رسالة سماوية إليه.
-في كتاب "سيرة النبي" الذي هو ترجمة تركية لكتاب سيرة الرسول حسب ابن إسحاق. صدر هذا الكتاب عام 1388 وطبع مرة أخرى في عهد مراد الرابع ولكن في هذه الصورة هناك حجاب على وجه الرسول وفي الصورة تظهر صورة تمثل محمد بن أسلمة وهو يقطع رأس كعب بن الأشرف الشاعر اليهودي الذي استهزأ من الرسول محمد في أشعاره.
-قي كتاب جامع التواريخ لمؤلف اسمه رشيد الدين كتب عام 1324 ويوجد حاليا في مكتبة جامعة أدنبرة ولا تظهر فيه ملامح الوجه.
-صورة موجودة في مكتبة جامعة كاليفورنيا لصورة مرسومة لرسام تركي لايمكن معرفة تاريخ رسمها وفيها تظهر امرأة وفي حضنها طفل يمثلان آمنة بنت وهب والرسول محمد ولايوجد ملامح لوجهيهما.
-صورة تصور الإسراء والمعراج ترجع إلى عام 1570 موجودة في متحف سان فرانسيسكو ولا تظهر ملامح الوجه.
-صورة من إيران القديمة ترجع إلى القرن 14 وفيها يتحدث شخص له أجنحة إلى شخص جالس وملامح الوجه غير واضحة.
-صورة رسمت في تبريز في إيران عام 1315 وموجودة في مكتبة جامعة أدنبرة في كتاب اسمه جمائل التواريخ.
-في عام 1911 في الفيلم الإيطالي الصامت L'Inferno ظهر ممثل لثواني وكان بمثابة ممثل قام بتمثيل دور الرسول محمد
وفي السنوات الأخيرة تم رسم العديد من الصور بعضها على شكل كاريكاتير لرسول الإسلام محمد بن عبدالله ولكنها لم تثر ضجة إعلامية كالتي أثيرت حول حادثة نشر الصور الكاريكاتيرية في صحيفة يولاندس بوستن وفيما يلي بعض الأمثلة:

-صورة في كتيب صدر عام 1988 بعنوان "النبي" للمؤلف Jack Chick في الصفحة 13 .
في المسلسل الكارتوني الأمريكي South Park في 4 يوليو 2001 .
-في لعبة من ألعاب الفديو التي تسمى لعبة "الحرب المقدسة" Holy War وفيه يتصارع جميع الرموز الدينية للأديان المختلفة.
-صور كاريكاتيرية مختلفة في التسعينيات في صحف في هولندا وفرنسا وصورة رسمت من قبل سيدة إسرائيلية باسم تاتيانا سوسكن في 1997 والتي لم تقبل الصحف نشره ولكنها قامت بتوزيعه بنفسها في مدينة الخليل وكانت عبارة عن خنزير على رأسه عقال ومكتوب على ظهره كلمة محمد وكان الخنزير ماسكا بقلم ويكتب كلمة القرآن على كتاب.

20/20 :

ردود الفعل


تنديد واسع النطاق في العالم الإسلامي لنشر الصور الكاريكاتيرية

9 أكتوبر 2005
طالبت جمعية المسلمين في الدانمارك Danish Islamisk Trossamfund جريدة يولاندس بوستن بالاعتذار لجميع المسلمين لنشرها الصور الكاريكاتيرية.

14 أكتوبر 2005
قام 3500 شخص بمظاهرة سلمية أمام مقر صحيفة يولاندس بوستن في كوبنهاغن.

17 أكتوبر 2005
قامت صحيفة الفجر المصرية بنشر بعض الرسومات والتعليق عليها.

19 أكتوبر 2005
وجه سفراء الجزائر والبوسنة والهرسك ومصر وإندونيسيا وإيران والمغرب وباكستان وليبيا والسعودية وتركيا وفلسطين رسالة إلى رئيس وزراء الدانمارك أندرس فوغ راسموسن مطالبينه بعقد اجتماع معهم ولكن راسموسن امتنع عن عقد اجتماع لهذا الغرض وكان جوابه أن الحكومة لا تستطيع التدخل في حرية التعبير عن الرأي وأن أي قضية تتعلق بمهاجمة الدين يمكن عرضها على المحاكم.

3 نوفمبر 2005
قامت صحيفة Frankfurter Allgemeine Zeitung في ألمانيا بنشر إحدى الصور الكاريكاتيرية.

7 ديسمبر 2005
بدأ إضراب للعمال في باكستان.

29 ديسمبر 2005
انتقدت جامعة الدول العربية الصحيفة والحكومة الدانماركية لطريقة تعاملها مع الحدث.

26 يناير 2006
سحبت المملكة العربية السعودية سفيرها في الدانمارك للتشاور.
بدأ السعوديون بحملة مقاطعة المنتجات الدنماركية.

مسلحون في غزة يطالبون باعتذار أمام مقر الاتحاد الأوروبي في غزة

29 يناير 2006
ليبيا أغلقت سفارتها في الدانمارك .
استدعت الأردن سفيرها في الدانمارك للتشاور.
حامد كرزاي يتفهم ويتقبل رأي الدانمرك ولكن يشير إلى أن نشر الصور كانت فكرة غير صحيحة.
برلمان اليمن يشجب الصحيفة.
تم إحراق علم الدانمارك في نابلس في فلسطين.
شجبت البحرين وسوريا نشر الصور الكاريكاتيرية.
أعطت حركة الجهاد الإسلامي الفلسطيني مهلة 48 ساعة للنرويجيين بمغادرة قطاع غزة.
أعطت كتائب شهداء الأقصى مهلة 72 ساعة للنرويجيين بمغادرة المنطقة.

30 يناير 2006
تقوم صحيفة يولاندس بوستن بنشر اعتذار للمسلمين باللغتين الدانماركية والعربية.
مصر تشجع مواطنيها على مقاطعة المنتجات الدانماركية.
الاتحاد الأوروبي يساند الدانمارك معتبرا المقاطعة للمنتوجات الدانماركية مخالف لقوانين التجارة العالمية.
كتائب شهداء الأقصى تقتحم مكتب الاتحاد الأوروبي في غزة مطالبين باعتذار رسمي من الاتحاد الأوروبي.

31 يناير 2006
تم إخلاء مكتبين من مكاتب صحيفة يولاندس بوستن في آرهوس Aarhus وكوبنهاغن بسبب دعاية وجود قنبلة في المبنيين.
تنكر كتائب شهداء الأقصى صحة المزاعم بأنها هددت المواطنيين النرويجيين.
17 من وزراء خارجيات الدول العربية يطالبون بمعاقبة كاتب المقال.
طالبت البحرين باعتذار من ملكة الدانمارك مارغريت الثانية وهددت بقطع 159،000 برميل من النفط يوميا إن لم تقدم الملكة الاعتذار.
قامت جريدة die tageszeitung الألمانية بنشر صورتين من الصور الكاريكاتيرية.

1 فبراير 2006
قامت جريدة France Soir الفرنسية بنشر الصور الكاركاتيرية وأضافوا صورة جديدة من عندهم وفي نفس اليوم تم فصل كبير المحررين في الجريدة جاك ليفرانس Jacques Lefranc من قبل مالك الصحيفة رامي لكح ذو الأصول المصرية.
قامت صحيفة Die Welt وصحيفة Berliner Zeitung الألمانية وصحيفة La Stampa الإيطالية وصحيفة El Periodico الإسبانية وVolkskrant الهولندية بنشر الصور.
تم إخلاء السفارة الدانماركية في سوريا نتيجة مزاعم بوجود قنبلة في المبنى.
قامت سوريا بسحب سفيرها في الدانمارك.
قام كيرت ويلدر زعيم أحد الأحزاب السياسية الهولندية بوضع الصور في الموقع الرسمي للحزب على الإنترنت.
قام متحدث باسم خارجية إندونيسيا بشجب موقف جريدة يولاندس بوستن
انتشرت رسائل على الهواتف النقالة في كوبنهاغن تدعو إلى حرق القرآن.

2 فبراير 2006
قامت جريدة Die Zeit الألمانية بنشر إحدى الصور.
ظهر رئيس وزراء الدانمارك في لقاء تلفزيوني من على فضائية العربية
قامت صحيفة شيحان الأردنية بنشر الصور وتم على إثر ذلك فصل مدير الجريدة.
قامت صحيفة New York Sun الأمريكية وLe Soir البلجيكية بنشر صورتين.
قامت جريدة Le Monde الفرنسية بنشر الصور.
قام وزير خارجية الدانمارك بنصيحة الدانماركيين بالرحيل من قطاع غزة.
رئيس حزب أنصار الإسلام نجم الدين فرج أحمد الملقب بملا كريكار يصف الصور بأنها "إعلان حرب على الإسلام"
قامت قناة هيئة الإذاعة البريطانية بعرض الصور.
قام مسلح تابع لكتائب شهداء الأقصى باختطاف مواطن ألماني أطلق سراحه فيما بعد.

3 فبراير 2006
قامت مجموعة غاضبة في جاكرتا عاصمة إندونيسيا باقتحام سفارة الدانمارك وإتلاف بعض أثاث السفارة.
قامت صحيفة De Standaard وHet Nieuwsblad البلجيكية بنشر الصور الكاريكاتيرية.
قامت صحيفة National Business Review الأسبوعية في أستراليا بنشر إحدى الصور.
مدح وزير الخارجية البريطانية جاك سترو الصحف البريطانية التي لم تنشر الصور.
اجتاحت مظاهرات شوارع لندن تشجب نشر الصور.
شبكتي التلفاز الأستراليتين SBS وABC تعرض الصور في نشرتها الإخبارية.
أصدر البرلمان الباكستاني بيانا يشجب فيه قرار صحيفة يولاندس بنشر الصور الكاريكاتيرية.
مظاهرة من 50،000 شخص في الخرطوم ضد نشر الصور.
4500 شخص يتضاهرون في البصرة في العراق ضد نشر الصور.

4 فبراير 2006
قامت صحيفة The Dominion Post في نيوزيلندا بنشر الصور الكاركاتيرية
قامت صحيفة Rzeczpospolita في بولندا وDagbladet Information في الدانمارك بنشر الصور.
ألقي القبض على جهاد موماني المحرر في صحيفة شيحان الأردنية التي نشرت الصور.
تم إشعال النيران في سفارة الدانمارك في سوريا ولحقت أضرار بسفارة السويد و شيلي اللتان تقعان في نفس المجمع البنائي ونتيجة للحادثة طالبت الخارجية الدانماركية رعاياها بمغادرة سوريا.
تم إضرام النار في سفارة النروج في دمشق وطالبت الخارجية النروجية رعاياها بمغادرة سوريا.
اقترح محمود أحمدي نجاد رئيس إيران إلغاء كل العقود التجارية بين إيران والدول التي نشرت الصور.
دعى كوفي عنان العالم الأسلامي إلى قبول اعتذار صحيفة يولاندس بوستن
تشكل في الدانمارك مؤسسة إسلامية جديدة اطلقت على نفسها تسمية "المسلمون المعتدلون" وكان ناصر قادر السوري الأصل والعضو في البرلمان الدانماركي من المؤسسين لهذه الجمعية التي تهدف وحسب تصريحات ناصر قادر إلى "التعايش السلمي للمسلمين في ضل الأنظمة الديمقراطية" وناصر قادر من مواليد دمشق 1963 لأب فلسطيني وأم سورية وتضم هذه الجمعية حسب وصف قادر المسلمين الذين يؤمنون بحرية التعبير عن الرأي والديمقراطية والعلاقات الأيجابية بين المسلمين وغير المسلمين.

5 فبراير 2006
تم منح صحيفة يولاندس بوستن جائزة فكتور التي تمنح سنويا من قبل صحيفة Ekstra Bladet الدانماركية للصحف التي "تدافع عن حرية الرأي".
قامت إيران بسحب سفيرها في الدنمارك.
إضرام النار في قنصلية الدانمارك في بيروت عاصمة لبنان.
قامت وزارة النقل والمواصلات في العراق بتجميد عقودها مع الدانمارك والنروج.
احتشد آلاف المسلمين في مظاهرات سلمية في بروكسل عاصمة بلجيكا.
صرح رئيس وزراء النروج جينز ستولتنبرغ بأن بلاده ستقدم شكوى في الأمم المتحدة ضد سوريا لعدم قدرتها على حماية السفارة النروجية في دمشق.
تظاهر 500 شخص في فيينا عاصمة النمسا ضد نشر الصور الكاريكاتيرية.

6 فبراير 2006
تظاهر 1000 شخص في باريس ضد نشر الصور الكاريكاتيرية.
قتل أربعة على الأقل في أفغانستان عقب إطلاق الشرطة الأفغانية النار على 2000 متظاهر امام القاعدة العسكرية الأمريكية الرئيسية في أفغانستان.
نصحت الخارجية الدانماركية مواطنيها بعدم القيام برحلات سياحية إلى مصر والمغرب وتونس والجزائر وليبيا والسودان وعمان وقطر والإمارات والبحرين والأردن وإيران وباكستان وأفغانستان.
عبر توني بلير والسكرتير العام لحلف شمال الأطلسي عن دعمهما الكامل لحكومة الدانمارك.
تم إغلاق السفارة الدانماركية في إندونيسيا لغرض حماية موظفي السفارة.

7 فبراير 2006
مظاهرات بالآلاف في إيران وأفغانستان ومصر وباكستان
200 شخص يتضاهرون أمام السفارة الدانماركية في هلسنكي.
أصدرت منظمة العفو الدولية بيانا تنص على ان حرية الرأي والتعبير ليست مطلقة ويجب استعمالها بحكمة
حثت حركة طالبان المسلمين على "الجهاد" .

8 فبراير 2006
صحيفة (شمس) السعودية اليومية، تعيد نشر الرسوم، بهدف التنديد، ونشوء حملة شعبية ضد الصحيفة الجديدة تطالب بإيقافها، ومحاسبة المتسببين وهم: بتال القوس "كبير المحررين" والصحفي رباح القويعي. وفي 20 فبراير أوقفت الجريدة عن الصدور بقرار وزاري، وتم إبعاد كبير المحررين عن العمل، فيما تم اعتقال القويعي بعد الحادثة بفترة وحكم عليه بالإعدام ثم أفرج عنه بعد ضغوطات من منظمات إنسانية.

قامت الصحيفة الأسبوعية Charlie Hebdo في فرنسا بنشر الصور الكاريكاتيرية وأضافت صورة من عندها مع تعليق يقول "من الصعب أن يحبك الأغبياء"
قال وزير الخارجية الدانماركية السابق أوفي أليمان جينسن أنه حسب رأيه يجب إقالة رئيس تحرير صحيفة يولاندس بوستن

قتيلان في أفغانستان عقب اطلاق الشرطة الأفغانية النار على متظاهرين محتجين على نشر الصور.
كبرى المنظمات الإسلامية في أفغانستان تنظم إلى كوفي عنان وخافير سولانا ممثل خارجية اتحاد أوروبي في مناشدتهم العالم الأسلامي لوقف العنف خلال مظاهرات الاحتجاج

10 فبراير 2006
متظاهرون يهاجمون سفارة فرنسا في طهران بقنابل زجاجية حارقة
مقتل شخص أثناء تظاهرة احتجاج في نيروبي.
أحمد أبو لبن رئيس جمعية المسلمين في الدانمارك يدعو إلى وقف مظاهر العنف في خطبة صلاة الجمعة.
بعد تصريحات فليمنج روز، المحرر الثقافي في سي إن إن عن نيته نشر صور تسخر من اليهودية والمسيحية. رئيس التحرير يعطيه إجازة مفتوحة. لاحقا قدم روز اعتذاره وتأسفه عن تصريحاته. رئيس التحرير قال أن تصريحات روز كانت خطأ وسوء تقدير من روز.

20 فبراير 2006
إيقاف صحيفة شمس السعودية اليومية عن الصدور وسحب ترخيصها، بعد مرور 12 يوم على نشر الصحيفة للرسوم، بدعوى التنديد . وتم طرد رئيس تحريرها بتال القوس، في حين تم اعتقال المسؤول عن النشر رباح القويعي

الموقف في الدنمارك
الرأي السائد في الدانمارك يقول بأن الرسومات لم تخرق أي قانون من قوانين السب والتجريح. وأن اعتذار الصحيفة عن جرحها لمشاعر المسلمين كاف. كما أرادت الجالية الإسلامية في الدانمارك رفع قضية إلى المحكمة لتحديد كون الرسوم المنشورة تخرق قوانين الدولة أم لا، ولكن قام المدعى العام بإسقاط القضية قبل وصولها إلى المحكمة لأنه وجد أنه لا أساس للقضية. ويرى البعض أن الجالية المسلمة في الدانمارك قد اختارت التكتيك الخاطئ بنشرها القضية في العالم العربي، صابّة الزيت على النار، علما بأن هذا التحرك لم يجد الكثير من التعاطف في الدانمارك.

في استفتاء أجرته إذاعة الدانمارك على عينة عشوائية من الدانماركيين مكونة من 579 شخص في 28 يناير 2006 أظهرت النتائج التالية :

79% يعتقدون أنه لا يوجد داعي لأن يعتذر رئيس وزراء الدانمارك أندرس فوغ راسموسن للمسلمين.
48% يعتقدون أن أي تدخل من الحكومة يعتبر انتهاكا لحرية التعبير عن الرأي.
44% يعتقدون أن رئيس وزراء الدانمارك أندرس فوغ راسموسن يجب أن يكون أكثر فعالية في حل الأزمة.
69% يعتقدون أنه لا داعي لأن تعتذر صحيفة يولاندس بوستن للمسلمين.
58% يعتقدون أنه بالرغم من حق الصحيفة في نشر الصور إلا أنهم متفهمون للانتقاد الموجه من قبل المسلمين.
وكانت عدد من الجمعيات الإسلامية في الدانمارك قد قدمت شكوى لشرطة الدانماركية في 27 أكتوبر 2005 بزعم أن صحيفة يولاندس بوستن قد خرقت البندين 140 و266 من قانون العقوبات الدانماركي. حيث ينص البند 140أي شخص من الاستهزاء العلني لأي مواطن دانماركي من المعتقدات الدينية لأي مواطن دانماركي آخر وينص البند 266 بإجرام أي شخص قام بنشر معلومات أو دعايات أو تصريحات كان الغرض منها إلحاق الإهانة بشخص معين بسبب انتمائه الديني. في 6 يناير 2006 قرر المدعى العام الأولي في مدينة فيبورغ بإسقاط القضية قبل وصولها إلى المحكمة لأنه وجد أنه لا أساس للقضية وصرح المدعي العام أن "لاطلاق مصطلح اعتداء على اية حادثة يجب أن ياخذ في نظر الاعتبار حق حرية التعبير عن الرأي الذي يجب أن يمارس في إطار حقوق الانسان".

المقاطعة
بدأت في كثير من بلدان العالم الإسلامي الدعوة لمقاطعة المنتجات الدانمركية، وتتركز المقاطعة على منتجات الألبان وغيرها والدعوة بدأت شعبية وعبر الصحف والقنوات غير الرسمية وعبر رسائل الجوال، وقامت مراكز تجارية كبيرة في السعودية بالأمتناع عن بيع منتجات دانمركية وكذلك في الإمارات والكويت والبحرين، وقد حاولت شركات دانماركية كبرى بمحاولات لمنع المقاطعة عن طريق إعلانات تجارية بصفحة كاملة في صحيفة الشرق الأوسط.

في بداية يناير 2006 هددت الحكومة المصرية بمقاطعة المنتجات الدانماركية ولكن المقاطعة كانت مقتصرة على بعض الأسواق المصرية الكبرى وقرارات فردية من قبل مصريين بمقاطعة المنتجات الدانماركية. وفي 20 يناير صدرت مطالب جماهيرية في السعودية بالمقاطعة التي بدأت بصورة عملية في 26 يناير واستهدفت بصورة رئيسية منتجات الألبان لشركة Arla وانتشرت المقاطعة إلى الكويت وقامت سلسلة أسواق Coop في الكويت بازالة المنتجات الدانماركية من على رفوفها وهناك مخاوف دانمركية بفقدان حوالي 11،000 عامل لوظائفهم نتيجة هذه المقاطعة.

المواقف الحكومية الرسمية لدول العالم
أفغانستان أطلق حامد قرضاي تسمية "غلطة" على قرار صحيفة يولاندس بوستن بنشر الصور الكاريكاتيرية وأعرب عن أمله أن تؤدي هذه الضجة إلى مواقف "اكثر مسؤولية" من الإعلام العالمي في المستقبل.
البحرين : طالب برلمان البحرين باعتذار رسمي من ملكة الدانمارك مارغريت الثانية .
فنلندا : أنتقد وزير الخارجية الفنلندي الحكومة الدانماركية لعدم فعاليتها في حل الأزمة.
فرنسا : دعم وزير الخارجية الفرنسية حق حرية الصحافة بشرط أن تحترم المعتقدات الدينية .
ألمانيا : المستشارة أنغيلا ميركل صرحت أنها تتفهم الإساءة التي لحقت بمشاعر المسلمين ولكنها شجبت ردود الفعل العنيفة.
إندونيسيا : صرح الرئيس سوسيلو بانبانغ يودهونو بأن حكومته تشجب قرار الصحيفة بنشر الصور ودعى العالم الإسلامي لتقبل اعتذار الصحيفة .
إيران سحب محمود أحمدي نجاد سفير إيران في الدانمارك ودعى إلى الغاء العقود التجارية بين إيران والدانماركو طلب رأس الصحفي حلال.
لبنان : صرح وزير الخارجية اللبناني أن حدود حرية التعبير يجب أن لا تتجاوز على المعتقدات الدينية .
ماليزيا : صرح رئيس الوزراء أن نشر الصور هي محاولة متعمدة للإساءة.
باكستان : بيان من البرلمان بشجب قرار صحيفة يولاندس بوستن بنشرها للصور .
روسيا : صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الحكومة الدانماركية تستعمل حجة حرية الرأي للدفاع عن الصحيفة التي أهانت المسلمين و ان تلك الفعلة غير أخلاقية .
الإمارات العربية المتحدة : وزير العدل محمد الضاهري يطلق تسمية "ثقافة الأرهاب" على نشر الصحيفة للصور .
المملكة المتحدة وزير الخارجية جاك سترو انتقد الصحف التي نشرت الصور واثنى على الصحف التي أمتنعت عن نشرها و طالب بالهدوء مع رفع حالة الطواري في البلاد .
الولايات المتحدة : نشرت الخارجية الأمريكية تصريحا تنص على ان حرية رأي الصحافة يجب أن يكون موازيا مع الشعور بالمسؤولية . من جهة أخرى شجب الرئيس السابق بيل كلينتون نشر مثل هذه الرسوم وقال أن "نشر هذه الرسوم خطأ" وأنها "تضر بالحوار بين الثقافات".
فاتيكان : انتقدت بحدة صحيفة يولاندس بوستن على نشرها للصور.
السعودية : قامت بإستدعاء سفيرها في الدانمارك للتشاور وأعلن السعوديون مقاطعتهم للمنتجات الدانماركية. وأوقفت جريدة شمس عن الصدور وأوقف رئيس تحريرها عن العمل وأعتقل المسؤول عن النشر.
ليبيا : أغلقت سفارتها في الدانمارك كما أشعلت النار في كل مصالح الدانيمارك و إيطاليا في بنغازي و طردت ليبيا السفير الدانماركي من طرابلس - مع وقوع ثورة وأعمال عنف ضد المصالح الايطالية في ليبيا و هددت ليبيا بقطع كل المصالح التجارية والنفطية بينها وبين الدانمارك .
الأردن : استدعت الأردن سفيرها في الدانمارك للتشاور.
اليمن : برلمان اليمن يشجب صحيفة يولاندس بوستن مع وقوع أحتجاجات شعبية كبيرة .
بنغلاديش : صرح وزير الخارجية مرشد خان أن برلمان بلاده تطالب الحكومة الدانماركية بتقديم اعتذار للمسلمين .
هولندا : صرح رئيس الوزراء جان بيتر بالكنإنده بأنه في العالم الغربي يلجأ الناس إلى المحاكم لحل النزاعات وأن لغة التهديد والوعيد والعنف لامكان لها في المجتمع الأوروبي.
بولندا : صرح رئيس الوزراء كازيميريز مارسينكيويج أن الصور الكاريكاتيرية بنظره ليست من الضرورة أن يكون القصد من وراءها الإساءة لكن بلاده آسفة إن كان نشر الصور في جرائد بولندية قد جرح مشاعر المسلمين.
تركيا : صرح رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان أن الصور الكاريكاتيرية هجوم على القيم الروحية للمسلمين ويجب أن يكون هناك حدود لحرية الصحافة وان المسلمين لم يتهجموا على السيد المسيح النبي عيسى ابن مريم .
سوريا : قامت سورية بسحب سفيرها من الدانمارك، كما أبدت وزارة الخارجية السورية أسفها لأعمال العنف التي استهدفت السفارتين الدانماركية والنروجية، وقالت إنه من "غير الجائز" الإخلال بالأمن. بينما قدمت اعتذارا للتشيلي عن الأضرار التي لحقت بسفارتها وتعهدت بتعويض الأضرار التي لحقت بها.
سنغافورة : صرح وزير الخارجية ووزير الدولة للشؤون الأسلامية أن الضجة أسفرت عن حاجة ملحة لإحترام العقائد الدينية والخصائص العرقية من قبل وسائل الإعلام.

حملات الدعم لصحيفة يولاندس بوستن


جزء من حملات غربيه على الإنترنت لدعم صحيفة يولاندس بوستن

ساندت بعض المجموعات الليبرالية والمحافظة موقف الجريدة حيث صرح روبرت مينارد رئيس جمعية مراسلون بلا حدود بأن جريدة يولاندس بوستن قد "علمت العالم درسا في حرية التعبير عن الرأي" وفي 1 فبراير 2006 نشرت صحيفة France Soir الفرنسية الصور وأضافت في صفحتها الأولى صورة كاريكاتيرية جديدة يصور فيها بوذا وموسى ومحمد وعيسى جالسين على سحابة مع تعليق يقول "نعم، من حقنا رسم صورة كاريكاتيرية" ولكن وفي نفس اليوم تم فصل محرر تلك الصورة والتعليق . وقام سياسي هولندي محافظ اسمه كيرت وايلدر بنشر الصور في موقع حزبه مع تعليق يقول "لدعم حرية التعبير عن الرأي" ومن الجدير بالذكر أن هذا السياسي مشهور بمحاولاته لتقليص الهجرة إلى هولندا ومعارضته انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي . وقامت جهات مساندة لصحيفة يولاندس بوستن بتخصيص بعض الصفحات على الإنترنت بلغات متعددة لدعم موقف الصحيفة وهذا أحد الأمثلة على المواقع المؤيدة لصحيفة يولاندس بوستن

نماذج من القوانين الجنائية ضد الإساءة إلى الرموز الدينية
بدأت مؤخرا حركات في أوروبا تطالب بتعديلات في القوانين القديمة المتعلقة بالإساءة إلى الرموز الدينية التي وإن وجدت في القوانين الأوروبية ولكنها نادرا ماتطبق في الوقت الحالي ولكن مع انتشار الهجرة إلى أوروبا من الدول غير الأوروبية وجدت الكثير من الدول في أوروبا نفسها في مواقف قانونية حرجة لوجود بنود في قوانينها الجنائية تجرم المسيئين إلى الرموز الدينية ووجود بنود أخرى تسمح بحرية التعبير عن الرأي وهذه القوانين التي تعتبر الأساءة للدين عملا مخالفا للقانون لاتزال موجودة على سبيل المثال في البندين 188 و189 من القانون الجنائي في النمسا ووالبند 10 من القانون الجنائي في فنلندا والبند 166 من القانون الجنائي في ألمانيا والبند 147 في القانون الجنائي في هولندا والبند 525 في القانون الجنائي في اسبانيا وبنود مشابهة في قوانين إيطاليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة .

في الدول ذات الأغلبية الإسلامية هناك عقوبات أشد على الأساءة للرموز الدينية فالبند 295 من قانون العقوبات في باكستان تعاقب بالسجن المؤبد كل شخص قام "بتدنيس القرآن" والأعدام لكل من يشتم رسول الإسلام محمد.

آراء وتعليقات لسياسيين ومفكرين
في مقابلة مع مجلة إسبانية عبّر غونتر غراس عميد الأدباء الألمان عن رأيه صراحة في الرسوم المسيئة للنبي محمد ، واصفا إياها بأنها مهينة ومؤذية لمشاعر المسلمين حول العالم، وأكد غونتر غراس أن نية الصحيفة الدانماركية في استفزاز مشاعر المسلمين كانت واضحة، وشبه الرسوم برسوم معادية لليهود نشرتها صحيفة ألمانية قبيل الحرب العالمية الثانية ، وتابع غراس : " أن ردات الفعل الإسلامية الغاضبة ضد نشر الرسوم متوقعة وغير مفاجئة وتأتي في إطار دوامة من العنف العالمي فجرها الغرب بدعمه للرئيس الأميركي جورج بوش في غزوه المخالف للقانون الدولي للعراق." ثم أضاف : "إن تذرع الغربيين بالدفاع عن حرية الصحافة كمبرر لنشر الرسوم الكاريكاتيرية يظهر تجاهلهم عمدا لحقيقة تعبير الصحافة الغربية عن مصالح الشركات الاستثمارية العملاقة الممولة لها والمتحكمة في توجيه وقيادة الرأي العام بصورة أفقدته القدرة على التعبير عن رأيه الحر". وأضاف أن على الغرب "المغرور والمفتون بذاته عدم الحديث عن حرية الصحافة قبل تحليل وضع هذه الحرية لديه هو وإدراك أن مناطق أخرى في العالم ليس بها فصل بين الدين والدولة" .

كما أكد البرتغالي جوزيه ساراماغو الفائز بجائزة نوبل للآداب عام 1998، (أن نشر هذه الرسوم ليس مسألة رقابة ذاتية بل إنها نابعة من الشعور العام).






الموقع الرسمي لصحيفة يولاندس بوستن
الرسالة التي وجهها السفراء لرئيس الوزراء الدانماركي (PDF)
رسالة الصحيفة للسعودية (PDF)
رسالة الصحيفة للعالم العربي (PDF)
ردود الفعل من BBC
حملة مقاطعة
حملة لتأيد الدانمارك
حملة نرويجية لدعم البضائع الدانماركية
عريضة ضد العنف والتطرف والعنصرية
صور لحرق مبنى السفارة الدنماركية في سوريا
صور لحرق مبنى السفارة الدنماركية
صور كاريكاتورية لرئيس الوزراء الدانماركي وطريقة تعامله مع القضية
صور كاريكاتورية نشرت في صحف عربية تعرض على أنها معادية للسامية
موقع لا للدنمارك
موقع خاص بمقاطعة الدنمارك
__________________



Ahmed Taha Wins the Lobachevsky International Prize from the Kazan State University

Member In


Triple-Nine Society
MENSA

التعديل الأخير تم بواسطة عبدالرحمن آل زعير ; 02-20-2008 الساعة 05:04 PM
أحمد طه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-20-2008, 12:43 PM   #2
المجتهدة
تقني جديد
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 93
افتراضي

إنا لله وإنا له راجعون حسبي الله ونعم الوكيل منهم ومن أشكالهم
المجتهدة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-20-2008, 02:19 PM   #3
احمد اسماعيل صالح
تقني متميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 324
افتراضي

الله يعطيك العافية على معلوماتك
اللهم قلل من امثالهم
احمد اسماعيل صالح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-20-2008, 04:18 PM   #4
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 3,621
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى عبدالرحمن الجذمي
افتراضي

[align=center]حسبنا الله ونعم الوكيل[/align]
__________________
عــــــــــــــــزيــــــــــــز مــــــــــــــــــا دمــــــــــــــــــــت مـــــــــــســــلـــــمـــــاً
عبدالرحمن الجذمي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-20-2008, 04:23 PM   #5
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 2,258
افتراضي

حسبنا الله ونعم الوكيل..اللهم اعز نبيك وعليك بالأعداء
__________________
[flash=http://www.m5zn.com/uploads2/2011/10/29/embed/10291101104850ll9psd.swf]WIDTH=350 HEIGHT=400[/flash]
ابو لمى11 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-21-2008, 12:00 AM   #8
أحمد طه
تقني جديد
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 0
Post تاريخ الإساءة إلى شخصية الرسول محمد (صلى الله عليه وسلم)

ترجع بدايات الإساءة إلى مبادئ الدين الإسلامي و بالتحديد الإساءة إلى شخصية رسول الإسلام محمد بن عبد الله إلى بدايات ظهور دين الإسلام في مكة. و استنادا إلى القرآن و السيرة النبوية فإن أول الإساءات الشخصية إلى رسول الإسلام محمد قد وجهت له من قبل أقاربه وأهل مدينته مكة الذين كانوا يستعملون الأوثان وسيلة للتقرب من خالق الكون الذي كان معروفا في الجزيرة العربية باسم الله. وهذه المقالة هي بالتحديد عن الطعون في شخصية رسول الإسلام وليست عن الإساءات إلى الدين الإسلامي والمسلمين الذي هو موضوع آخر.


بعد انتشار الدعوة الإسلامية إلى المدينة اتهم بعض اليهود الرسول محمد بأنه شخص اقتبس و بصورة محرفة من التوراة، وأن له أطماع شخصية في بسط هيمنته على المدينة وأنه ولغرض زيادة معرفته بالديانة اليهودية قام بمصادقتهم والتقرب إليهم وقام بتقليد طقوسهم ولكنه ارتد عليهم بعد ذلك. أما الانتقاد المسيحي لشخصية الرسول محمد فقد بدأ في فترة قبل القرون الوسطى من قبل يوحنا الدمشقي (676 - 749) John of Damascus الذي يعتبره البعض تاريخياً من أوائل من كتبوا كتابا كاملا ضد شخصية الرسول والإسلام حيث ذكر في كتابه المسمى De Haeresbius بأن الراهب النسطوري الراهب بحيرى قام بمساعدة الرسول محمد في كتابة القرآن، واتهم الرسول أيضا باقتباسه بعض من كتابات ورقة بن نوفل الذي كان وحسب زعم الدمشقي قساً نسطورياً كان يترجم بعض الأناجيل المحرفة إلى العربية.

أثناء فترة النفوذ الإسلامي في اسبانيا بدأت الكنيسة هناك بكتابات تصور شخص الرسول محمد بأنه مسكون بالشيطان، وأنه ضد المسيح وانتشرت هذه الأفكار في عموم أوروبا؛ وكان لها دور كبير في اتحاد صفوف القوات الأوروبية أثناء الحملات صليبية. ومن أبرز من كتب كتابات مسيئة إلى شخص الرسول في هذه الفترة هو مارتن لوثر (1483-1564) Martin Luther حيث كتب في أحد مقالاته نصا "إن محمد هو الشيطان وهو أول أبناء إبليس" وزعم أن الرسول كان مصابا بمرض الصرع وكانت الأصوات التي يسمعها كأنها وحي جزءا من مرضه.

بعد أحداث 11 سبتمبر 2001 بدأت موجة جديدة وصفها البعض بموجة منظمة للإساءة إلى شخصية الرسول محمد ، حتى وصل الأمر إلى سكرتير الأمم المتحدة العام كوفي عنان في 7 ديسمبر 2004 بالإشارة إلى تفشي هذه الظاهرة بحدة.


مارتن لوثر في عام 1529

فترة بدأ الدعوة الإسلامية
استخدم أهل مكة المعارضون لأفكار الرسول محمد العديد من الأساليب لمحاربته و الطعن في شخصيته. ومن هذه الأساليب السخرية والتحقير، والاستهزاء والتكذيب والتضحيك‏، إثارة الشبهات وتكثيف الدعايات حيث وصفه البعض بأنه مصاب بنوع من الجنون، وأحيانا قالوا‏:‏ إن له جنًا أو شيطانًا يتنزل عليه كما ينزل الجن والشياطين على الكهان‏، وكانوا يعملون للحيلولة بين الناس وبين سماعهم القرآن ولكنهم لما رأوا أن هذه الأساليب لم تجد نفعًا في إحباط الدعوة الإسلامية استشاروا فيما بينهم، فقرروا القيام بتعذيب المسلمين وفتنتهم عن دينهم، فأخذ كل رئيس يعذب من دان من قبيلته بالإسلام وقام البعض بالتطاول على الرسول محمد و ضربه عدة مرات وكانت هناك عدة محاولات لاغتياله.

وفي بداية الدعوة لما أنزل الله أمره للنبي محمد بقوله: {213} وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ {214} قام رسول الله يبعث إلى بني عبد المطلب فحضروا وكان فيهم أبو لهب، فلما أخبرهم بما أنزل الله عليه قال: تباً لك، ألهذا جمعتنا وأخذ حجراً ليرميه به، وقال له: ما رأيت أحداً قط جاء بني أبيه وقومه بأشرّ ما جئتهم به، فسكت رسول الله صلوات الله عليه ولم يتكلم في ذلك المجلس، ويعتبر أبي لهب من المجاهرين بالظلم والإساءة لرسول الله ولكل من آمن به، و زوجته أروى بنت حرب (حمالة الحطب)وقد نزلت فيهما سورة المسَد.

ومنها ما حدّث به عبد الله بن مسعود قال : «كنا مع رسول الله في المسجد وهو يصلي، وقد نحر جزور وبقي فرثه: أي روثه في كرشه. فقال أبو جهل: ألا رجل يقوم إلى هذا القذر يلقيه على محمد» صلوات الله عليه.. وقام عقبة بن أبي معيط. وجاء بذلك الفرث، فألقاه على النبي محمد وهو ساجد فاستضحكوا وجعل بعضهم يميل على بعض من شدة الضحك. حتى جاءت فاطمة بنت محمد رضي الله عنها وألقته عنه.

ومنهم أمية بن خلف بن وهب بن حذافة بن جمح ، كان إذا رأى رسول الله همزه ولمزه ، فأنزل الله فيه : {وَيْلٌ لِّكُلِّ هُمَزَةٍ لُّمَزَةٍ {1}. وقد مشى أبي بن خلف إلى رسول الله صلوات الله عليه بعظم بال قد ارْفتَّ ، فقال : يا محمد ، أنت تزعم أن الله يبعث هذا بعد ما أرمّ ، ثم فتَّه في يده ، ثم نفخه في الريح نحو رسول الله صلى الله عليه وسلم ؛ فقال رسول الله صلوات الله عليه : نعم ، أنا أقول ذلك ، يبعثه الله وإياك بعدما تكونان هكذا ، ثم يدخلك الله النار . فأنزل الله فيه : {77} وَضَرَبَ لَنَا مَثَلاً وَنَسِيَ خَلْقَهُ قَالَ مَنْ يُحْيِي الْعِظَامَ وَهِيَ رَمِيمٌ {78} قُلْ يُحْيِيهَا الَّذِي أَنشَأَهَا أَوَّلَ مَرَّةٍ وَهُوَ بِكُلِّ خَلْقٍ عَلِيمٌ {79}.

ومنهم أبن الزبعري الذي كان شديد العداوة لرسول الإسلام وكان من أشعر الناس، والعاص بن وائل والوليد بن المغيرة.


فترة الاستقرار في المدينة
كانت علاقة الرسول محمد مع قبائل بنو قريظة و بنو قينقاع و بنو النضير اليهودية جيدة في بداية استقراره في المدينة و خاصة بعد أن عقد معهم اتفاق سمي بميثاق المدينة وبالطبع لم يتبنى طقوس اليهود كما يدعي البعض بدون مصادر موثوقة! انما كان يبدو لهم فجعلوها حقيقة مطلقة .ولكن بمرور الزمن بدأت الخلافات بالطفو على السطح ويعتقد المستشرقين أن هذه الخلافات كانت البداية لظهور سلسلة من الطعنات لشخصية الرسول محمد حيث اتهم من قبل اليهود انه يحاول السيطرة على مقاليد الحكم في المدينة وانه استعمل أحبار اليهود ليتعلم أكثر عن الدين ويعرف التسلسل الزمني لظهور الأنبياء الذي وحسب زعم هذه القبائل الثلاث لم يكن الرسول محمد على علم بها وأخيرا وحسب زعم هذه القبائل الثلاث عندما انتهت حاجة الرسول محمد إليهم بدأ بتصفيتهم. ومن الجدير بالذكر في هذا الصدد انه وحسب صحيح البخاري قام أحد الشعراء اليهود واسمه كعب بن الأشرف بكتابة قصيدة هجاء واستهزاء من شخصية الرسول محمد وتم قتل هذا الشاعر فيما بعد من قبل أحد المسلمين واسمه محمد بن أسلمة وعملية قتل هذا الشاعر هي أحد النقاط التي يستعملها البعض للطعن في شخصية الرسول وكونه حسب ادعاءهم انه شجع على اغتيال معارضيه.

ومن الأنتقادات الموجهة إلى الرسول محمد والذي تثير جدلا إلى يومنا هذا هو حادثة محاصرة بنو قريظة وحسب سيرة ابن إسحاق فان بنو قريظة قد قاموا بحملة بين القبائل العربية المجاورة للمدينة لحملهم على غزو المسلمين في المدينة المنورة و بذلك قد نقظوا بنود ميثاق المدينة بدعمهم جيش أبو سفيان وبقية القبائل العربية غير المسلمة اثناء معركة الخندق وفي نفس يوم هزيمة جيش أبو سفيان توجه جيش الرسول نحو مناطق سكن بنو قريظة لمعاقبتهم لنقضهم العهد وبعد حصار دام اسابيع استسلم بنو قريظة بدون شروط واستنادا على نفس المصدر فان الرسول محمد اقترح ان يكون سعد بن معاذ رئيس قبيلة الأوس بان يكون الحكم وقبل بنو قريظة به حكما اعتقادا منهم بان قراراته ستكون معتدلة ولكن حكم سعد بن معاذ كان بان يقتل كل ذكر من بني قريظة وصل مرحلة البلوغ باستثناء من لم يتحصن مع بني قريظة اثناء غزوة الخندق و قدم إلى الرسول محمد معلنا براءته من التحالف مع مهاجمي المدينة واستنادا إلى ابن إسحاق فانه تم قتل 600 إلى 900 في ذلك اليوم وتم اخذ النساء كسبايا. الأنتقاد الموجه هنا هو ان الرسول محمد أمر بطريقة او باخرى قتل اعداد كبيرة ممن يعتبرون بالمقايس الحديثة اسرى حرب . من الناحية التأريخية فان ابن إسحاق الذي يعتبر أول من كتب سيرة الرسول مات في سنة 151 للهجرة اي بعد 145 سنة بعد حادثة خيبر والمؤرخين الذي اتوا بعد ابن إسحاق اقتبسوا من هذه الرواية دون تشكيك في صحتها باستثناء اثنان وهما مالك بن أنس و ابن الحجار اللذان وصفا الرواية بصفة "رواية غريبة" واضاف مالك بن انس بانها "كاذبة و مختلقة" ومن الجدير بالذكر ان مالك بن انس عاش في نفس الفترة الزمنية لابن اسحاق و هناك ظاهرة عامة في كتاب السيرة الأوائل وهي نقلهم لكل ما سمعوه عن الرسول دون التقصي في سلسلة مصداقية المراجع وقد ذكروا هذا في مقدمة كتاباتهم فقد كان هدفهم هو جمع كل رواية وصلت اليهم.

قبل القرون الوسطى
أثناء فترة انتشار الإسلام في بلاد الشام وخاصة في عهد الأمويين ظهر أحد الشخصيات الدينية واسمه يوحنا الدمشقي John of Damascus الذي كان والده مسيحيا ذو نفوذ عند الأمويين حيث كان والده يعمل في منصب رفيع في مالية الخلافة الأموية في عهد عبد الملك بن مروان وقام والد يوحنا الدمشقي بالبحث عن معلم لابنه ليعلمه أصول الدين المسيحي فاختار عن طريق الصدفة أحد الأسرى الذين تم القبض عليهم في سواحل إيطاليا أثناء معارك المد الإسلامي في سواحل أوروبا وكان اختيار والد الدمشقي لهذا الشخص من باب الشفقة واستطاع أن يستعمل نفوذه لإطلاق سراح هذا السجين الذي كان اسمه كوسماس Cosmas الذي ظهر فيما بعد انه قس مشهور من صقلية وقام هذا القس بتعليم يوحنا الدمشقي أصول الديانة المسيحية. بعد وفاة والده تولى يوحنا الدمشقي منصب والده في خزانة الدولة وأثناء فترة توليه المنصب قام أحد البطاركة في كنيسة القسطنطينية بإصدار تعليمات تمنع المسيحيين من تقديس صور للمسيح أو مريم العذراء وهذه الأفكار لم تعجب يوحنا الدمشقي الذي بدأ بكتابة رسائل ومخطوطات ضد هذا المرسوم فقام الإمبراطور البيزنطي ليو الثالث Leo III بتقديم شكوى للخليفة الأموي بدعوى أن الدمشقي يحرض على ثورة ضد الإمبراطورية فقام الخليفة بعزله ، بغض النظر عن الجانب الأسطوري من القصة فقد أدت هذه الحادثة إلى حقد الدمشقي على الإسلام وبدأ بكتابة سلسلة من الكتب ومنها كتاب مشهور باسم De Haeresbius ومعناه الهرطقة يهاجم فيها الرسول محمد شخصيا ويقدم الدمشقي في هذا الكتاب نسخته حول منشأ الإسلام وسيرة الرسول محمد ويصف الرسول فيها باستغلاله للدين لمصالحه الشخصية وأيضا ذكر فيه مزاعم أن الراهب النسطوري الراهب بحيرى قام بمساعدة الرسول محمد في كتابة القرآن.


في القرون الوسطى
أثناء فترة هيمنة المسلمين على اسبانيا كانت سياسة المسلمين في القضاء على مخاوف المسيحيين تتمركز حول التركيز على إبراز الجوانب المشتركة بين الإسلام و المسيحية ولكن هذه المحاولات لقت مقاومة من بعض الأسماء الكبيرة في الكنيسة الأسبانية الذين ابدوا مخاوفهم من تأثير المد الإسلامي على اسبانيا فبدأ بعضهم بإبراز نقاط الاختلاف ومن اشهرهم ايلوجيس Eulogius الذي ركز على رفض الإسلام فكرة الثالوث واعتبار الرسول محمد للسيد المسيح مجرد نبي أو رسول وقام ايلوجيس بكتابة العديد من الرسائل مشددا فيها أن الرسول محمد هو رسول كاذب حسب زعمه وانه مدعي للنبوة وانه أغلق الباب بعده لأي نبي يأتي بعده ووصف الرسول في كتاباته "بالذئب المختبئ بين الخرفان" وركز ايلوجيس في كتاباته على حادثة زواج الرسول محمد من زينب بنت جحش واستند ايلوجيس في كتاباته على مخطوطات وجدها في دير في بامبلونا وكانت لكاتب مجهول وتزامنت هذه الكتابات مع محاولات من نفس النوع من قبل قس اسمه الفاروس Alvarus وكان لهذين الشخصين دور كبير في نشوء ما سمي بالاستشهاديين المسيحيين الذين قاموا ببعض العمليات الأنتحارية ضد المسلمين

في العصر الحديث

آيات شيطانية
آيات شيطانية كتاب من تأليف الكاتب البريطاني من أصل هندي سلمان رشدي. صدر في لندن في 26 سبتمبر 1988 بعد 9 أيام من إصدار هذا الكتاب منعت الهند سلمان رشدي من دخول بلادها وتلقى دار النشر الذي طبع الكتاب الآلاف من رسائل التهديد والاتصالات التلفونية المطالبة بسحب الكتاب من دور بيع الكتب. قامت بنغلاديش و السودان و جنوب افريقيا و كينيا و سريلانكا و تايلاند و جمهورية تنزانيا المتحدة و إندونيسيا وفنزويلا و سنغافورة بمنع الكتاب وخرجت مظاهرات تنديد بالكتاب في إسلام آباد و لندن و طهران و بومبي و دكا و اسطنبول و الخرطوم و نيويورك. حصلت خلال عمليات الاحتجاج هذه حادثتين لفتتا أنظار العالم وهي حادثة حرق أعداد كبيرة من الكتاب في برادفورد في المملكة المتحدة في 14 يناير 1989 والحادثة الثانية هي صدور فتوى من الخميني في 14 فبراير 1989 بتحليل دم سلمان رشدي وهاتان الحادثتان لفتتا نظر وسائل الأعلام الغربية بشدة


غلاف كتاب آيات شيطانية

الشخصيتين الرئيسيتين في الرواية هما صلاح الدين جمجة الذي هو هندي عاش منذ صغره في المملكة المتحدة وانسجم مع المجتمع الغربي وتنكر لأصوله الهندية و جبرائيل فريشته الذي هو ممثل هندي متخصص بالأفلام الدينية وقد فقد إيمانه بالدين بعد إصابته بمرض خطير حيث لم تنفعه دعواته شيئا للشفاء حيث يجلس الاثنان علي مقعدين متجاورين في الطائرة المسافرة من بومبي إلى لندن ولكن الطائرة تتفجر و تسقط نتيجة عمل تخريبي من قبل جماعات متطرفة وأثناء سقوط هذين الشخصيتين يحصل تغييرات في هيئتهم فيتحول صلاح الدين جمجة إلى مخلوق شبيه بالشيطان و جبرائيل فريشته إلى مخلوق شبيه بالملاك. في أحد أحلام جبرائيل فرشته يرجع بنا سلمان رشدي إلى فترة صلح الحديبية ويبدأ فصل من الرواية بعنوان ماهوند وهذا الفصل من الرواية جرحت مشاعر المسلمين بصورة عميقة.

يجب معرفة أن ماهوند هو اسم استعمل في القرون الوسطى من قبل المسيحيين المتطرفين لوصف محمد(نبي الاسلام). الحبكة الرئيسية في هذا الفصل من الكتاب مستند على رواية الآيات المسماة بالشيطانية , التي ذكرت في كل من سيرة محمد (نبي الاسلام) حسب ابن إسحاق و تفسير جامع البيان للطبري (توفي 310 هـ)ز وهناك أمور أخرى كثيرة في فصل ماهوند من رواية آيات شيطانية والتي جرحت مشاعر المسلمين منها على سبيل المثال وجود دار للدعارة في مدينة الجاهلية والتي يقصد سلمان رشدي بها مدينة مكة وكان في دار الدعارة هذه 12 امرأة وكانت أسماءهن مطابقة لأسماء زوجات محمد (نبي الاسلام) وفيه أيضا وصف تفصيلي للعمليات الجنسية الذي قام بها ماهوند.

قصة الآيات الشيطانية
تفسير الطبري ذكر مايلي عن القصة:

تفسير جامع البيان في تفسير القران/ الطبري (ت 310 هـ)

جاء في سورة الحج { وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ وَلا نَبِيٍّ إِلاَّ إِذَا تَمَنَّى أَلْقَى الشَّيْطَانُ فِي أُمْنِيَّتِهِ فَيَنْسَخُ اللَّهُ مَا يُلْقِي الشَّيْطَانُ ثُمَّ يُحْكِمُ اللَّهُ آيَاتِهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (52) }

قـيـل: إن السبب الذي من أجله أنزلت هذه الآية علـى رسول الله صلى الله عليه وسلم، أن الشيطان كان ألقـى علـى لسانه فـي بعض ما يتلوه مـما أنزل الله علـيه من القرآن ما لـم ينزله الله علـيه، فـاشتدّ ذلك علـى رسول الله صلى الله عليه وسلم واغتـمّ به، فسلاّه الله مـما به من ذلك بهذه الآيات. ذكر من قال ذلك:

حدثنا القاسم، قال: ثنا الـحسين، قال: ثنا حجاج، عن أبـي معشر، عن محمد بن كعب القُرَظيّ ومـحمد بن قـيس قالا: «جلس رسول الله صلى الله عليه وسلم فـي ناد من أندية قريش كثـير أهله، فتـمنى يومئذ أن لا يأتـيه من الله شيء فـينفروا عنه، فأنزل الله علـيه:

{ والنَّـجْمِ إذَا هَوَى ما ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَما غَوَى } فقرأها رسول الله صلى الله عليه وسلم، حتـى إذا بلغ: { أفَرأيْتُـمُ اللاَّتَ والعُزَّى وَمَناةَ الثالِثَةَ الأُخْرَى }

ألقـى علـيه الشيطان كلـمتـين: «تلك الغرانقة العُلَـى، وإن شفـاعتهنّ لتُرْجَى»، فتكلـم بها. ثم مضى فقرأ السورة كلها. فسجد فـي آخر السورة، وسجد القوم جميعاً معه، ورفع الولـيد بن الـمغيرة ترابـاً إلـى جبهته فسجد علـيه، وكان شيخا كبـيرا لا يقدر علـى السجود. فرضُوا بـما تكلـم به وقالوا: قد عرفنا أن الله يحيـي ويـميت وهو الذي يخـلق ويرزق، ولكن آلهتنا هذه تشفع لنا عنده، إذ جعلت لها نصيبـا، فنـحن معك قالا: فلـما أمسى أتاه جبرائيـل علـيهما السلام فعرض علـيه السورة فلـما بلغ الكلـمتـين اللتـين ألقـى الشيطان علـيه قال: ما جئتك بهاتـين فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " افْتَرَيْتُ عَلـى اللَّهِ وقُلْتُ عَلـى اللَّهِ ما لَمْ يَقُلْ " فأوحى الله إلـيه:

سورة الإسراء وَإِنْ كَادُوا لَيَفْتِنُونَكَ عَنْ الَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ لِتَفْتَرِي عَلَيْنَا غَيْرَهُ وَإِذاً لاتَّخَذُوكَ خَلِيلاً (73) وَلَوْلا أَنْ ثَبَّتْنَاكَ لَقَدْ كِدْتَ تَرْكَنُ إِلَيْهِمْ شَيْئاً قَلِيلاً (74) إِذاً لأَذَقْنَاكَ ضِعْفَ الْحَيَاةِ وَضِعْفَ الْمَمَاتِ ثُمَّ لا تَجِدُ لَكَ عَلَيْنَا نَصِيراً (75)

فما زال مغموماً مهموماً حتـى نزلت علـيه: سورة الحج { وَما أرْسَلْنا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ وَلا نَبِـيَ إلاَّ إذَا تَـمَنَّى ألْقَـى الشَّيْطانُ فِـي أُمْنِـيَّتهِ فَـيَنْسَخُ اللَّهُ ما يُـلْقِـي الشَّيْطانُ ثُمَّ يُحْكِمُ اللَّهُ آياتِهِ وَاللَّهُ عَلـيـمٌ حَكِيـمٌ }52.

قال: فسمع من كان من الـمهاجرين بأرض الـحبشة أن أهل مكة قد أسلـموا كلهم، فرجعوا إلـى عشائرهم وقالوا: هم أحبّ إلـينا فوجدوا القوم قد ارتكسوا حين نسخ الله ما ألقـى الشيطان.

حدثنا ابن حميد، قال: ثنا سلـمة، عن ابن إسحاق، عن يزيد بن زياد الـمدنـيّ، عن مـحمد بن كعب القُرظيّ قال: لـما رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم تولِّـيَ قومه عنه، وشقّ علـيه ما يرى من مبـاعدتهم ما جاءهم به من عند الله، تـمنى فـي نفسه أن يأتـيه من الله ما يقارب به بـينه وبـين قومه. وكان يسرّه، مع حبه وحرصه علـيهم، أن يـلـين له بعض ما غلُظَ علـيه من أمرهم، حين حدّث بذلك نفسه وتـمنى وأحبه، فأنزل الله:

{ والنَّـجْمِ إذَا هَوَى ما ضَلَّ صَاحبُكُمْ وَما غَوَى } فلـما انتهى إلـى قول الله: { أفَرأيْتُـمُ اللاَّتَ والعُزَّى وَمَناةَ الثَّالِثَةَ الأُخْرَى } سورة النجم

ألقـى الشيطان علـى لسانه، لـما كان يحدّث به نفسه ويتـمنى أن يأتـي به قومه: «تلك الغرانـيق العلَـى، وإن شفـاعتهن تُرْتَضى». فلـما سمعت ذلك قريش فرحوا وسرّهم، وأعجبهم ما ذكر به آلهتهم، فأصاخوا له، والـمؤمنون مصدّقون نبـيهم فـيـما جاءهم به عن ربهم، ولا يتهمونه علـى خط ولا وَهَم ولا زلل. فلـما انتهى إلـى السجدة منها وختـم السورة، سجد فـيها، فسجد الـمسلـمون بسجود نبـيهم، تصديقاً لـما جاء به واتبـاعاً لأمره، وسجد من فـي الـمسجد من الـمشركين من قريش وغيرهم لـما سمعوا من ذكر آلهتهم، فلـم يبق فـي الـمسجد مؤمن ولا كافر إلا سجد إلا الولـيد بن الـمغيرة، فإنه كان شيخاً كبـيراً فلـم يستطع، فأخذ بـيده حفنة من البطحاء فسجد علـيها. ثم تفرّق الناس من الـمسجد، وخرجت قريش وقد سرّهم ما سمعوا من ذكر آلهتهم، يقولون: قد ذكر مـحمد آلهتنا بأحسن الذكر، وقد زعم فـيـما يتلو أنها الغرانـيق العُلَـي وأن شفـاعتهنّ ترتضى وبلغت السجدة من بأرض الـحبشة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقـيـل: أسلـمت قريش. فنهضت منهم رجال، وتـخـلَّف آخرون. وأتـى جبرائيـل النبـيّ صلى الله عليه وسلم، فقال: يا مـحمد ماذا صنعت؟ لقد تلوت علـى الناس ما لـم آتك به عن الله، وقلت ما لـم يُقَلْ لك فحزن رسول الله صلى الله عليه وسلم عند ذلك، وخاف من الله خوفـاً كبـيراً، فأنزل الله تبـارك وتعالـى علـيه { وكانَ بِهِ رَحِيـماً } يعزّيه ويخفِّض علـيه الأمر ويخبره أنه لـم يكن قبله رسول ولا نبـيّ تـمنى كما تـمنى ولا أحبّ كما أحبّ إلا والشيطان قد ألقـى فـي أمنـيته كما ألقـى علـى لسانه صلى الله عليه وسلم، فنسخ الله ما ألقـى الشيطان وأحكم آياته، أي فأنت كبعض الأنبـياء والرسل فأنزل الله: { وَما أرْسَلْنا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ وَلا نِبَـيّ إلاَّ إذَا تَـمَنَّى ألْقَـى الشَّيْطانُ فِـي أُمِنـيَّتِهِ }... الآية. فأذهب الله عن نبـيه الـحزن، وأمنه من الذي كان يخاف، ونسخ ما ألقـى الشيطان علـى لسانه من ذكر آلهتهم أَنهّا الغرانـيق العُلَـى وأن شفـاعتهنّ ترتضى. يقول الله حين ذكر اللات والعُزّى ومناة الثالثة الأخرى، إلـى قوله:

{ وكَمْ منْ مَلَكٍ فِـي السَّمَوَاتِ لا تُغْنى شَفـاعَتُهُمْ شَيْئاً إلاَّ مِنْ بَعْدِ أنْ يَأْذَنَ اللَّهِ لـمَنْ يَشاءُ وَيَرْضَى } ، أي فكيف تنفع شفـاعة آلهتكم عنده. فلـما جاءه من الله ما نسخ ما كان الشيطان ألقـى علـى لسان نبـيه، قالت قريش: ندم مـحمد علـى ما كان من منزلة آلهتكم عند الله، فغير ذلك وجاء بغيره وكان ذلك الـحرفـان اللذان ألقـى الشيطان علـى لسان رسوله قد وقعا فـي فم كل مشرك، فـازدادوا شرّا إلـى ما كانوا علـيه.


هل القصة صحيحة؟
يقول المسلمون ان الصحة التاريخية لرواية ابن إسحاق هذه مشكوك بها وهناك الكثير من علماء المسلمين يؤكدون على عدم صحتها.

لكن من جهة اخرى هناك العديد من نقاد الدين الاسلامي يؤكدون حدوث ذلك وذلك بناءا على الترابط بين الاقوال المذكورة اعلاه و مضامين الايات التالية من القرآن:

سورة الإسراء

وَإِنْ كَادُوا لَيَفْتِنُونَكَ عَنْ الَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ لِتَفْتَرِي عَلَيْنَا غَيْرَهُ وَإِذاً لاتَّخَذُوكَ خَلِيلاً (73) وَلَوْلا أَنْ ثَبَّتْنَاكَ لَقَدْ كِدْتَ تَرْكَنُ إِلَيْهِمْ شَيْئاً قَلِيلاً (74) إِذاً لأَذَقْنَاكَ ضِعْفَ الْحَيَاةِ وَضِعْفَ الْمَمَاتِ ثُمَّ لا تَجِدُ لَكَ عَلَيْنَا نَصِيراً (75)

سورة الحـج

وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ وَلا نَبِيٍّ إِلاَّ إِذَا تَمَنَّى أَلْقَى الشَّيْطَانُ فِي أُمْنِيَّتِهِ فَيَنْسَخُ اللَّهُ مَا يُلْقِي الشَّيْطَانُ ثُمَّ يُحْكِمُ اللَّهُ آيَاتِهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (52) .


سلمان رشدي




نبي الخراب
بعد أحداث 11 سبتمبر 2001 شهد العالم تصاعدا في الكتابات التي تطعن في شخصية الرسول وصدر العديد من الكتب التي اشتهرت وانتشرت لأسباب لا تتعلق بخبرة مؤلفي هذه الكتب بتاريخ الديانات وإنما نتيجة للتعميم الذي استعمله أقلية في العالم الغربي نتيجة شعورهم بالحزن و الغضب وقد تعرض حتى بعض أتباع الديانة السيخية في بعض الأحيان إلى مضايقات بسبب اعتقاد البعض أنهم مسلمون ومن أشهر الكتب التي صدرت في هذه الفترة كتاب باسم "نبي الخراب" Prophet Of Doom للمؤلف كريك ونن Craig Winn الذي وصف الرسول محمد بقاطع طريق استعمل حسب زعمه البطش والاغتيالات والخداع للوصول إلى السلطة المطلقة.

كتيب محمد، صدق و إلا
كمحاولة للحد من تغلغل منظمة أمة الإسلام بين المجتمع الأسود في الولايات المتحدة، قامت شركة دار نشر القمر الهلال CRESCENT MOON PUBLISHING، بنشر كتيب كاريكاتيري أسمه محمد صدق و إلا، لحساب رسام إستعمل اسم مستعار و هو عبدالله عزيز. محمد صدق و إلا، عبارة عن كتيب من 26 صفحة من الغلاف إلى الغلاف (13 ورقة) و يطرح الكتيب الحديث و السنة النبوية بصورة مهينة عدا عن الرسومات التي تظهر النبي محمد صل الله عليه وسلم بصورة غبية بهدف إقناع السود الأمريكين بعدم التحول إلى منظمة أمة الإسلام. الناشر مع أنه وضع إسمه على الكتيب رفض إضافة الكتيب على موقعه الإلكتروني. و ترك الدعاية للمؤلف الذي أنشأء صفحة إنترنت للدعاية و البيع .

الاستشهاديون المسيحيون في الأندلس، كينيث باكستير ولف (إنجليزي)
يوحنا الدمشقي - الموسوعة الكاثوليكية (إنجليزي)
كتاب نبي الخراب prophet of doom(إنجليزي)
__________________



Ahmed Taha Wins the Lobachevsky International Prize from the Kazan State University

Member In


Triple-Nine Society
MENSA
أحمد طه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-21-2008, 12:08 AM   #9
أحمد طه
تقني جديد
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 0
Post تاريخ التأييد لشخصية الرسول محمد

مايكل هارت
هو عالم الفلك والرياضيات والمؤرخ الذي وضع كتاب الخالدون المأئة وفيه قام بالبحث في التاريخ عن الرجال الذين كان لهم أعظم تأثير على البشر وقد ذكر لنا في هذا الكتاب أكثر مائة رجل تأثيراً على البشرية وذكر منهم : آزوس – أرسطو – بوذا – كونفوشيوس – هتلر- أفلاطون – زرادشت- وغيرهم، وأعتمد في تقييمه على درجة التأثير، ويصفهم بترتيب تفوقهم في هذا التأثير من رقم واحد وحتى رقم مائة، ووضع النبي محمد في المرتبة الأولى، ويقول مايكل هارت معللا:

"إن اختياري لمحمد ليأتي في المرتبة الأولى من قائمة أكثر أشخاص العالم تأثيراً في البشرية قد يدهش بعض القراء وقد يعترض عليه البعض ولكنه كان الرجل الوحيد في التاريخ الذي حقق نجاحاً بارزاً على كل من المستوى الديني والدنيوي" الخالدون المائة ص 33، مايكل هارت



مجلة التايم
قامت مجلة التايم في 15 يوليو 1974 في مقال بعنوان (Who Were History’s Great Leaders) ووضعت أراء متعددة ومنها:

وليام مكنيل William Mcneill مؤرخ أمريكي بجامعة شيكاغو يقول في المقال الذي نشرته مجلة التايم :

"ولو أنك قست الزعامة بمدى تأثيرها فإنك يجب أن تذكر المسيح وبوذا ومحمد وكونفشيوس على أنهم أنبياء العالم العظماء ."


جولز ماسيرمان Jules Masserman محلل نفسي أمريكي وأستاذ في جامعة شيكاغو ووضع ثلاثة شروط لاختياره وهي :
يجب أن يتوفر في القائد التكوين السليم للقيادة.
يجب على القائد أن يوفر لشعبه مجموعة واحدة من المعتقدات.
يجب أن يوفر القائد أو من يكون قائدا نظام اجتماعي يشعر فيه الناس نسبياً بالأمن والطمأنينة.
وبعد أن يقوم بالتحليل والتمحيص لأكثر م شخصية: لويس باستير – غاندي – كونفوشيوس – الإسكندر الأكبر – قيصر – هتلر – بوذا – المسيح – إلى آخر الباقين حتى وصل أخيراً إلى النتيجة التالية :

"لعل أعظم قائد كان على مر العصور هو محمد الذي جمع الأعمال الثلاثة وقد فعل موسى نفس الشيء بدرجة أقل"



البروفيسور ك .س راماكرشنا راو
ذكر في كتابه محمد رسول الإسلام، ويستشهد بقول لهتلر في كتابه " نادراً ما يكون رجل النظريات العظيمة قائداً عظيماً ولكن الداعية المؤثر هو أكثر احتمالاً لأن يملك هذه المتطلبات والمؤهلات ولذلك فهو دائماً ما يكون قائداً عظيماً لأن القيادة أو الزعامة تعني القدرة على تحريك الجماهير البشرية . الموهبة في تصدير الأفكار لا تشترك في شيء مع القدرة على الزعامة " ويستنتج التالي :

"في شخص رسول الإسلام رأى العالم أندر ظاهرة على وجه الأرض متمثلة في إنسان من لحم ودم"


توماس كاربل
توماس كاربل مؤلف كتاب الأبطال وعبادة البطل والبطولات في التاريخ لندن 1959، وقد رد على العالم الهولندي هوجو جروتيوس ( Hugo Grotius ) والذي كان قد كتب مقالة عن نبي الإسلام، اتهم النبي بأنه كان يقوم بتدريب الحمام على التقاط الحبوب من أذنيه حتى يستطيع بهذه الحيلة أن يوهم الناس أن روح القدس قد جاءه على شكل حمامة ليوحي إليه برسالة الله والتي دونها بعد ذلك في كتابه المقدس المسمى بالقرآن، والرد على الكثير من الاتهامات للنبي محمد وأكد فيها على النقاط التالية :

إن إخلاص الرجل العظيم هو أمر لا يمكنه التحدث عنه ومع ذلك فإنني أعتقد أنه كان مدركا لمعنى عدم الإخلاص والصدق.
الروح العظيمة الصافية
أمانته : ويذكر الكاتب قصته مع السيدة خديجة:
إنها لمودة غير محدودة ... فلم ينس أبداً زوجته السيدة خديجة فقد حدث بعد ذلك أن السيدة عائشة زوجته الصغيرة المفضلة وهي المرأة المميزة بين المسلمين في جميع صفاتها وأساليب حياتها الطويلة مع الرسول محمد حدث أن سألته هذه السيدة الشابة الذكية ألست أفضل من خديجة الأرملة العجوز ؟ هل تحبني أكثر مما كنت تحبها ؟ ويجيبها الرسول الكريم لا والله ! لا والله فقد آمنت بي حين كذبني الناس وإذا كان لي صديق واحد في هذه الدنيا كلها فقد كانت هي هذا الصديق كتاب الأبطال صفحة 76

رجل الصدق والأمانة
ليس رجلاً معسول اللسان
تهمة الخداع :
لا يتستطيع رجل مخادع أن يأسس ديانة.
لماذا يدعي رجل في الاربعين النبوة
الطموح : ويقول في رده :
هل كان يطمح في أن يكون شيخ مكة وجزيرة العرب وفي يده قطعة خشب مذهبة ؟ . هل في هذا خلاص البشر وإنقاذهم ؟ لا أعتقد ذلك .. إننا يجب علينا أن نتخلى كلية عن هذه النظرية أو الرأي القائل بأن محمداً كان مدعي النبوة باعتبارها غير جديرة بالتصديق وغير محتملة أيضاً وتستحق في المقام الأول أن ننبذها الكتاب ص 72

تهمة حد السيف:
السيف بالفعل : لكن من أين ستأتي بسيفك !! كل فكرة جديدة في بدايتها تكون تماماً " قاصرة على واحد " في عقل رجل واحد وحده .. وهناك تكمن لأنه حتى تلك اللحظة يكون هناك رجل واحد في العالم كله يصدقها . إنه رجل واحد في مقابل الجميع . أن يأخذ سيفاً ويحاول أن ينشر به هذه الفكرة ، لن يجدي إلا قليلاً . يجب أولاً أن تدافع عن نفسك بسيفك وعامة سينتشر الشيء بنفسه بعد ذلك إذا كان يستطيع . ونحن لا نجد أن الدين المسيحي أيضاً دائماً يترفع عن استعمال السيف عندما حظى به يوماً . وعندما حوَّل " شارلمان " الساكسونيين إلى المسيحية فإن ذلك لم يكن بالوعظ.
الابطال وعبادة الأبطال ص 80

لامارتين
كتب الشاعر الفرنسي لامارتين في كتاب كتاب تاريخ الأتراك، وضع ثلاث مقاييس موضوعية للقائد العظيم :

عظمة الغاية (Greatness Of Purpose)
قلة الوسائل Smallness of Means
نتائج رائعة Outstanding Results
ويستنتج بعده التالي : «فيلسوف – خطيب – رسول – مشرع – محارب – هادم الأفكار الباطلة – مُحيي المعتقدات العقلانية وعبادة بلا أصنام ولا صور – مؤسس 20 إمبراطورية دنيوية وإمبراطورية واحدة روحية ذلك هو محمد . والنظر إلى كل المقاييس التي يمكن أن تقاس بها عظمة البشر يحق لنا أن نسأل هل يوجد أي إنسان أعظم منه؟»


القس ميشون
يذكر القس ميشون الالماني : «إنه لمن المحزن أن يتلقى المسيحيون عن المسلمين روح التعامل وفضائل حسن المعاملة، وهما أقدس قواعد الرحمة والإحسان عند الشعوب والأمم، كل ذلك بفضل تعاليم نبيهم محمد.»

الطبيب الفرنسي موريس بوكاي
يقول الطبيب الفرنسي موريس بوكاي: «القرآن فوق المستوى العلمي للعرب، وفوق المستوى العلمي للعالم، وفوق المستوى العلمي للعلماء في العصور اللاحقة، وفوق مستوانا العلمي المتقدم في عصر العلم والمعرفة في القرن العشرين،ولا يمكن أن يصدر هذا عن أمي، وهذا يدل على ثبوت نبوة محمد، وأنه نبي يوحى إليه.»

الدكتور جوستاف لوبون
يقول في كتابه حضارة العرب(إن ما لا ريب فيه أن محمدا أصاب في بلاد العرب نتائج لم تصب مثلها جميع الأديان التي ظهرت قبل الإسلام، ومنها اليهودية والنصرانية، ولذلك لا نرى حدا لفضل محمد على العرب)

جوستاف لوبون/حضارة العرب

أقوال أخرى
"كان محمد الرأفة والطيبة بعينيها والذين من حوله كانوا يشعرون بتأثيره ولم ينسوه أبداً"
ديوان شاندشارمة . باحث هندوسي ، وذلك في كتابه رسل الشرق

"إنني أشك أن أي إنسان لا يتغير رغم التغيرات الكبيرة في ظروفه الخارجية ، كما لم يتغير محمد ، لكي يلائم ويوافق هذه التغيرات."
ر . ف . ك بودلي في " جريدة الرسول.
"لقد درست الرجل الرائع وفي رأيي أنه يجب أن يدعى منقذ البشرية فهو بعيد كل البعد من أن يدعى ضد المسيح"
جورج برنارد شو في ( الإسلام الصادق.

"من حسن الحظ إنه لأمر فريد على الإطلاق في التاريخ إن محمد مؤسس لثلاثة أشياء : الأمة والإمبراطورية والدين"
ر . بوزوورث – سميث في كتاب محمد والمحمدية

"لقد كان محمد الأكثر توفيقاً من بين جميع الشخصيات الدينية"
دائرة المعارف البريطانية الطبعة 11.

"إن عقيدة محمد خالية من شبهة الغموض ، والقرآن دليل رائع على وحدانية الله"
جيبون في كتابه صعود وسقوط الامبراطورية الرومانية.

"الشرق شرق والغرب غرب لن يلتقي الاثنين أبداً . إن كل الذين لم يعمهم التحيز سوف يلتقون في الدفاع عن محمد"
روديارد كيبلينج.

"إن التقارير التي وصف فيها محمداً والإسلام المنشورة في أوروبا قبل بداية القرن التاسع عشر يجب اعتبارها الآن مجـرد فضول أدبي أو استثناءات أدبيـة ( Literary curiosities ) "
الأستاذ بيفان ( Prof. Bevan ) في كتاب " كمبردج لتاريخ العصور الوسطى.
__________________



Ahmed Taha Wins the Lobachevsky International Prize from the Kazan State University

Member In


Triple-Nine Society
MENSA
أحمد طه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-21-2008, 12:48 PM   #10
أحمد طه
تقني جديد
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 0
Post حرية التعبير عن الرأي

حرية الرأي و التعبير يمكن تعريفها بالحرية في التعبير عن الأفكار و الآراء عن طريق الكلام أو الكتابة أو عمل فني بدون رقابة أو قيود حكومية بشرط أن لا يمثل طريقة و مضمون الأفكار أو الآراء ما يمكن اعتباره خرقا لقوانين و أعراف الدولة أو المجموعة التي سمحت بحرية التعبير ويصاحب حرية الرأي و التعبير على الأغلب بعض أنواع الحقوق و الحدود مثل حق حرية العبادة و حرية الصحافة و حرية التظاهرات السلمية.

بالنسبة لحدود حرية الرأي و التعبير فانه يعتبر من القضايا الشائكة والحساسة إذ أن الحدود التي ترسمها الدول أو المجاميع المانحة لهذه الحرية قد تتغير وفقا للظروف الأمنية والنسبة السكانية للأعراق و الطوائف و الديانات المختلفة التي تعيش ضمن الدولة أو المجموعة وأحيانا قد تلعب ظروف خارج نطاق الدولة أو المجموعة دورا في تغيير حدود الحريات.


بدايات حرية الرأي و التعبير
ترجع بدايات المفهوم الحديث لحرية الرأي و التعبير إلى القرون الوسطى في المملكة المتحدة بعد الثورة التي أطاحت بالملك جيمس الثاني من إنكلترا عام 1688 ونصبت الملك وليام الثالث من إنكلترا والملكة ماري الثانية من إنكلترا على العرش وبعد سنة من هذا أصدر البرلمان البريطاني قانون "حرية الكلام في البرلمان" .و بعد عقود من الصراع في فرنسا تم إعلان حقوق الإنسان و المواطن في فرنسا عام 1789 عقب الثورة الفرنسية الذي نص على أن حرية الرأي و التعبير جزء أساسي من حقوق المواطن وكانت هناك محاولات في الولايات المتحدة في نفس الفترة الزمنية لجعل حرية الرأي و التعبير حقا أساسيا لكن الولايات المتحدة لم تفلح في تطبيق ما جاء في دستورها لعامي 1776 و 1778 من حق حرية الرأي و التعبير حيث حذف هذا البند في عام 1798 واعتبرت معارضة الحكومة الفدرالية جريمة يعاقب عليها القانون ولم تكن هناك مساواة في حقوق حرية التعبير بين السود و البيض.

ويعتبر الفيلسوف جون ستيوارت ميل (John Stuart Mill (1806 - 1873 من أوائل من نادوا بحرية التعبير عن أي رأي مهما كان هذا الرأي غير أخلاقيا في نظر البعض حيث قال "إذا كان كل البشر يمتلكون رأيا واحدا وكان هناك شخص واحد فقط يملك رأيا مخالفا فان إسكات هذا الشخص الوحيد لا يختلف عن قيام هذا الشخص الوحيد بإسكات كل بني البشر إذا توفرت له القوة" وكان الحد الوحيد الذي وضعه ميل لحدود حرية التعبير عبارة عن ما أطلق عليه "إلحاق الضرر" بشخص آخر ولا تزال هناك لحد هذا اليوم جدل عن ماهية الضرر فقد يختلف ما يعتبره الإنسان ضررا الحق به من مجتمع إلى آخر. وكان جون ستيوارت ميل من الداعين للنظرية الفلسفية التي تنص على أن العواقب الجيدة لأكبر عدد من الناس هي الفيصل في تحديد اعتبار عمل أو فكرة معينة أخلاقيا أم لا وكانت هذه الأفكار مناقضة للمدرسة الفلسفية التي تعتبر العمل اللاأخلاقي سيئا حتى و لوعمت فائدة من القيام به واستندت هذه المدرسة على الدين لتصنيف الأعمال إلى مقبولة أو مسيئة ولتوضيح هذا الاختلاف فان جون ستيوارت ميل يعتبر الكذب على سبيل المثال مقبولا إذا كان فيه فائدة لأكبر عدد من الأشخاص في مجموعة معينة على عكس المدرسة المعاكسة التي تعتبر الكذب تصرفا سيئا حتى و لو كانت عواقبه جيدة.


الفيلسوف جون ستيوارت ميل

وبسبب الهجرة من الشرق إلى الدول الغربية واختلاط الثقافات والأديان و وسائل الاتصال الحديثة مثل الإنترنت شهد العالم موجة جديدة من الجدل حول تعريف الإساءة أو الضرر وخاصة على الرموز الدينية حيث شهد العالم في أواخر 2005 وبدايات عام 2006 ضجة سياسية وإعلامية ودينية واقتصادية حول ما اعتبره المسلمون الإساءة للنبي محمد واعتبره العالم الغربي وسيلة في حرية الرأي و التعبير.

بدأت مؤخرا حركات في أوروبا تطالب بتعديلات في القوانين القديمة المتعلقة بالإساءة إلى الرموز الدينية التي وان وجدت في القوانين الأوروبية ولكنها نادرا ما تطبق في الوقت الحالي ولكن مع انتشار الهجرة إلى أوروبا من الدول الغير أوروبية وجدت الكثير من الدول في أوروبا نفسها في مواقف قانونية حرجة لوجود بنود في قوانينها الجنائية تجرم المسيئين إلى الرموز الدينية و وجود بنود أخرى تسمح بحرية الرأي و التعبير وهذه القوانين التي تعتبر الإساءة للدين عملا مخالفا للقوانين لا تزال موجودة على سبيل المثال في البندين 188 و 189 من القانون الجنائي في النمسا و والبند 10 من القانون الجنائي في فنلندا و البند 166 من القانون الجنائي في ألمانيا و البند 147 في القانون الجنائي في هولندا و البند 525 في القانون الجنائي في اسبانيا وبنود مشابهة في قوانين إيطاليا و المملكة المتحدة و الولايات المتحدة.


نماذج من حدود حرية الرأي و التعبير في العالم
- فرنسا: يمنع القانون الفرنسي أي كتابة أو حديث علني من شانه أن يؤدي إلى حقد أو كراهية لأسباب عرقية أو دينية ويمنع أيضا تكذيب "حقيقة" جرائم الإبادة الجماعية ضد اليهود من قبل النازيين ويمنع أيضا نشر أفكار الكراهية بسبب الميول الجنسية لفرد. وقد أتهم القضاء الفرنسي المفكر الفرنسي روجيه جارودي وكذلك الكاتب الصحفي ابراهيم نافع بتهمة معاداة السامية حسب قانون جيسو. في 10 مارس 2005 منع قاضي فرنسي لوحة دعائية مأخوذة من فكرة لوحة العشاء الأخير لليونارد دافنتشي. حيث تم تصميم اللوحات الدعائية لبيت قيغباود لتصميم الملابس و أمر بإزالة جميع اللوحات الإعلانية خلال 3 أيام. حيث أعلن القاضي بأن اللوحات الدعائية مسيئة للروم الكاثوليك. و على الرغم من تمسك محامي قيغبادو بأن منع الإعلانات هو نوع من الرقابة و قمع لحرية التعبير، إلا أن القاضي اقر بأن الإعلان كان تدخل مشين وعدواني بمعتقادات الناس الخاصة. و حكم بأن محتوى الإساءة إلى الكاثوليك أكثر من الهدف التجاريِ المقدم.

- ألمانيا : في القانون الأساسي الألماني والذي يسمى Grundgesetz ينص البند الخامس على حق حرية الرأي و التعبير ولكنها رسمت حدود مماثلة لقانون الفرنسي بمنع خطابات الكراهية ضد العرق و الدين والميول الجنسية إضافة إلى منع استعمال الرموز النازية مثل الصليب المعقوف.
بولندا : لحد هذا اليوم يعتبر الإساءة إلى الكنيسة الكاثوليكية و رئيس الدولة جريمة يعاقب عليها القانون حيث تم الحكم بالسجن لمدة 6 أشهر على الفنان البولندي دوروتا نيزنالسكا Dorota Nieznalska في 18 يوليو 2003 لرسمه صورة العضو الذكري على الصليب و تم غرامة الصحفي جيرزي أوروبان بمبلغ 5000 يورو في 5 يناير 2005 لإساءته لشخص يوحنا بولس الثاني.

- كندا : يمنع القانون الكندي خطابات و أفكار الكراهية ضد أي مجموعة دينية أو عرقية وتمنع الأفكار أو الكلام أو الصور التي تعتبر مسيئة أخلاقيا من الناحية الجنسية حسب القوانين الكندية وفي 29 ابريل 2004 وافق البرلمان على قانون يمنع الإساءة لشخص بسبب ميوله الجنسية.

- الولايات المتحدة : في الولايات المتحدة وضعت المحكمة العليا مقياسا لما يكن اعتباره إساءة أو خرق لحدود حرية التعبير ويسمى باختبار ميلر Miller test وبدأ العمل به في عام 1973 ويعتمد المقياس على 3 مبادئ رئيسية وهي : عما إذا كان غالبية الأشخاص في المجتمع يرون طريقة التعبير مقبولة و عما إذا كان طريقة إبداء الرأي يعارض القوانين الجنائية للولاية وعما إذا كانت طريقة عرض الرأي يتحلى بصفات فنية أو أدبية جادة. ومن الجدير بالذكر أن إنكار حدوث إبادة جماعية لليهود لا يعتبر عملا جنائيا في الولايات المتحدة ولهذا تتخذ معظم مجموعات النازيون الجدد من الولايات المتحدة مركزا إعلاميا لها. بعد أحداث 11 سبتمبر 2001 صدق في الولايات المتحدة على قانون يعرف بـ PATRIOT Act الذي منح الأجهزة الأمنية صلاحيات واسعة تمكنها من القيام بأعمال تنصت و مراقبة و تفتيش دون اللجوء إلى التسلسل القضائي الذي كان متبعا قبل 11 سبتمبر 2001. و مع بدأ الولايات المتحدة حملاتها العسكرية على كل من أفغانستان و العراق فيما يعرف بالحرب على الإرهاب و تعرض مقرات بعض القنوات الإخبارية و الصحافيين العاملين بها لاعتداءات متكررة من قبل القوات الأمريكية بدأت تظهر مزاعم حول تعمد ذلك و خاصة بعد استهداف مقر قناة الجزيرة الإخبارية في أفغانستان عام 2002 وفي بغداد اثناء عملية غزو العراق 2003 والتي أدت إلى مقتل مراسل الجزيرة في بغداد طارق أيوب و ساعد في تأكيد ذلك نشر صحيفة الديلي ميرور البريطانية في نوفمبر 2005 وثائق سرية اشتهرت بأسم وثيقة قصف الجزيرة مفادها أن الرئيس الأمريكي جورج و. بوش كان يرغب بقصف المركز الرئيسي لقناة الجزيرة في قطر وقد نفى متحدث البيت الأبيض هذه الإتهامات.

- أستراليا : في فبراير 1996 تم الحكم على السياسي الماركسي ألبرت لانغر Albert Langer بالسجن لمدة 10 أسابيع لتحريضه الناخبين لكتابة أرقام أخرى لم تكن موجودة ضمن الخيارات في ورقة الاقتراع لإظهار الاحتجاج على الحزبين الرئيسين المتنافسين واعتبر هذا مخالفا لقوانين الانتخابات في أستراليا.

- في بلجيكا منعت السلطات المحلية لمدينة Middelkerke في 6 فبراير 2006 الفنان ديفد سيرني David Cerny من عرض تمثال للرئيس العراقي السابق صدام حسين في أحد المعارض الفنية يظهر التمثال صدام حسين على هيئة سمكة قرش ويده مكبل بالأغلال من الخلف في حوض من الفورمالين واعتبرت السلطات هذا العمل الفني مثيرا للجدل و قد يسبب احتجاجات من الأطراف المؤيدة للرئيس العراقي السابق.

- الدول الأفريقية : هناك العديد من الدول الأفريقية التي تنص دساتيرها على حق حرية التعبير ولكنها لا تطبق على ارض الواقع بنظر المراقبين الدوليين لحقوق الإنسان التي أشارت إلى خروق واضحة لحق المواطن في التعبير عن رأيه بحرية في كينيا و غانا و يعتبر البعض إريتريا في مقدمة الدول في اعتقالها للصحفيين وهناك رقابة حكومية على وسائل الأعلام في السودان و ليبيا و غينيا الاستوائية وهناك بوادر في تحسن حقوق الحرية في الرأي في تشاد و الكاميرون و الغابون.

- الدول الآسيوية : هناك العديد من الدول الآسيوية التي تنص دساتيرها على حق حرية التعبير ولكنها لا تطبق على ارض الواقع بنظر المراقبين الدوليين لحقوق الإنسان التي أشارت إلى خروق واضحة لحق المواطن في التعبير عن رأيه بحرية في فيتنام و ميانمار و كوريا الشمالية وأشارت تقارير المراقبين أن هناك تحسنا في مجال حرية التعبير في الصين مقارنة بالسابق إلا أن الحكومة في الصين لا تزال تراقب وسائل الأعلام وتمنع مواطنيها من الدخول إلى العديد من مواقع الإنترنت .

- الهند : في 26 سبتمبر 1988 أصدرت السلطات القضائية الهندية قرارا بمنع سلمان رشدي من دخول الهند عقب نشره لروايته المثيرة للجدل آيات شيطانية التي اعتبرها المسلمون إهانة للدين الإسلامي حيث احتوت أحد فصول الرواية على شخصية كانت اسمها ماهوند واعتبرها المسلمون محاولة من سلمان رشدي للإساءة إلى شخص رسول الإسلام و زوجاته حيث ورد ذكر دار للدعارة في مدينة الجاهلية والتي يقصد سلمان رشدي بها مدينة مكة وكان في دار الدعارة هذه 12 امرأة وكانت أسماءهن مطابقة لأسماء زوجات الرسول محمد وفيه أيضا وصف تفصيلي للعمليات الجنسية الذي قام بها ماهوند.


الإساءة للمعتقدات الدينية أم حرية تعبير
حدثت في العصر الحديث سلسلة من الأحداث التي خلقت جدلا فلسفيا بين حق حرية الرأي و التعبير و واجب احترام المعتقدات الدينية وفيما يلي نماذج لبعض الحوادث التي خلقت مثل هذا النوع من الجدل:

- رواية آخر وسوسة للمسيح The Last Temptation of Christ التي طبعت عام 1960 وكانت للمؤلف اليوناني نيكوس كازانتزاكس (1883 - 1957) وتحولت فيما بعد إلى فيلم سينمائي في عام 1988 وفيه يسرد المؤلف نسخته الشخصية من حياة المسيح وفيه يصور المسيح كنجار يصنع الصليب الذي كان الرومانيون يستعملونه لإنزال العقاب بالمخالفين للقوانين ويصور أيضا شخصية المسيح كإنسان عادي يملك كل الصفات الإنسانية من شك و ضعف و خوف و ارتكاب للذنوب وفي نهاية الرواية يتزوج المسيح من مريم المجدلية بدلا من صلبه كما هو معهود حسب الكتاب المقدس. بدأت الاحتجاجات على الفيلم أثناء عملية التصوير حيث قاد الزعماء الدينيون في الكنائس الأمريكية حملة واسعة ضد الفيلم وقامت مجموعة مسيحية متطرفة بإلقاء القنابل الزجاجية الحارقة على صالة عرض للفيلم في باريس في 22 أكتوبر 1988.

- فيلم حياة برايان Life of Brian للمجموعة الكوميدية البريطانية Monty Python في سنة 1979 وفيه يروي الفيلم وبصورة ساخرة قصة حياة شخص اسمه برايان ولد في نفس اللحظة ونفس الزقاق الذي ولد فيه المسيح ويعتبر الفيلم من الأفلام الكوميدية الكلاسيكية وقد اختير عام 2000 من قبل المجلة الفنية البريطانية Total Film كأحسن فيلم كوميدي بريطاني في التاريخ والفيلم ينتقد و بصورة ساخرة التطرف الديني. تتكرر في الفيلم سلسلة من المواقف الكوميدية بسبب اشتباه الناس أن برايان هو المسيح بدءا من زيارة الحكماء الثلاث الذين و حسب التقليد المسيحي تتبعوا النجوم و استدلوا على مكان ولادة المسيح إلى حادثة الصلب حيث يوضع برايان على الصليب بدلا من المسيح. امتنعت بعض صالات عرض الأفلام من عرض هذا الفيلم في العديد من المدن البريطانية ومنعت ايرلندا و النروج وإيطاليا و ولاية نيو جيرسي في الولايات المتحدة عرض الفيلم لسنوات طويلة.

- لوحة الفنان الأمريكي اندريس سيررانو Andres Serrano في عام 1987 والمسمى "البول على المسيح" Piss Christ واللوحة عبارة عن صورة لصلب المسيح قام الرسام بغمسها في بوله الشخصي و يعتقد البعض أن اللوحة قد غمست في دم الفنان أيضا لكون اللوحة حمراء اللون. أحدثت هذه اللوحة جدلا كبيرا في مجلس الشيوخ الأمريكي في عام 1987 وكان الجدل بين حرية الفنان في التعبير عن رأيه وعن الإساءة للرموز الدينية. ومن الجدير بالذكر أن أعمالا أخرى لهذا الفنان الذي هو من أصول كوبية و أفريقية تتضمن غمس اللوحات بعد رسمها في سوائل إنسانية مثل الدم و البول و السائل المنوي وكان الهدف من اللوحة المثيرة للجدل حسب رأي الفنان هو "إظهار الطابع الإنساني للمسيح" وترابط المسيح مع الإنسان البسيط "الذي يقوم يوميا بعملية البول" إلا أن المعارضين اعتبروا هذه اللوحة إهانة شخصية للمسيح.

- رواية آيات شيطانية للروائي البريطاني سلمان رشدي: الشخصيتين الرئيسيتين في الرواية هما صلاح الدين جمجة الذي هو هندي عاش منذ صغره في المملكة المتحدة وانسجم مع المجتمع الغربي وتنكر لأصوله الهندية و جبرائيل فريشته الذي هو ممثل هندي متخصص بالأفلام الدينية وقد فقد إيمانه بالدين بعد إصابته بمرض خطير حيث لم تنفعه دعواته شيئا للشفاء حيث يجلس الاثنان علي مقعدين متجاورين في الطائرة المسافرة من بومبي إلى لندن ولكن الطائرة تتفجر و تسقط نتيجة عمل تخريبي من قبل جماعات متطرفة وأثناء سقوط هذين الشخصيتين يحصل تغييرات في هيئتهم فيتحول صلاح الدين جمجة إلى مخلوق شبيه بالشيطان و جبرائيل فريشته إلى مخلوق شبيه بالملاك. في أحد أحلام جبرائيل فرشته يرجع بنا سلمان رشدي إلى فترة صلح الحديبية ويبدأ فصل من الرواية بعنوان ماهوند وهذا الفصل من الرواية جرحت مشاعر المسلمين بصورة عميقة حيث يستند فصل في الرواية على رواية اجمع علماء المسلمين على عدم صحتها وهي الرواية التي وردت في سيرة الرسول حسب ابن إسحاق وفيها يذكر ابن إسحاق أن الرسول وأثناء نزول سورة النجم عليه همس له الشيطان بهذه الكلمات "تلك الغرانيق العلى وإن شفاعتهن لترتجى" و الآيات المقصودة هنا هي الآيات 18 و 19 من سورة النجم التي تنص على "أَفَرَأَيْتُمُ اللَّاتَ وَالْعُزَّى، وَمَنَاةَ الثَّالِثَةَ الْأُخْرَى، أَلَكُمُ الذَّكَرُ وَلَهُ الْأُنْثَى" وحسب الرواية فانه هنا همس الشيطان بهذه الكلمات "تلك الغرانيق العلى وإن شفاعتهن لترتجى" وهذا يعني انه تم ذكر تلك الأصنام بخير في القرآن وفي هذا إشارة على أن الرسول حاول بطريقة أو بأخرى تقليل معاداة أهل مكة لدعوته وكف الأذى عن أتباعه بذكر آلهة مكة بخير حيث يزعم البعض انه بعد هذه الحادثة ساد الوئام بين الرسول محمد ومعارضيه السابقين من أهل مكة حتى بلغ الأمر أن بعض المسلمين الذين كانوا مهاجرين إلى الحبشة هربا من قمع أهل مكة قد قرروا الرجوع هذه الرواية يعتبره المسلمون أحد الحلقات في سلسلة تاريخ الإساءة إلى شخصية الرسول محمد.

- فلم الخضوع Submission للمخرج الهولندي ثيو فان غوخ الذي قتل في 2 نوفمبر 2004 على يد محمد بويري الدانماركي من أصل مغربي لإخراجه هذا الفيلم القصير(10 دقائق) وكان الفيلم عن ما حاول المخرج أن يصوره كسوء معاملة المرأة في الإسلام وربطه بنصوص من القرآن. وكان سيناريو الفيلم مكتوبا من قبل آيان حرصي علي عضوة البرلمان في هولندا وهي من مواليد الصومال التي حاولت أن تنقل فكرة مفادها أن المرأة في العالم الإسلامي معرضة للجلد إذا أقامت علاقة بصورة خارج إطار الزواج، الإغتصاب من قبل أفراد العائلة و عدم جواز مناقشة ذلك بسبب قوامة الرجل على المرأة. و إجبارها على الزواج من الرجال المسلمين الذين تفوح رائحتهم و الذين يقومون بضربهم بناء على تعليمات القرآن. وتم ربط المشاهد بآيات من القرآن ويظهر في الفيلم أربعة نساء شبه عاريات وقد كتب على أجسادهن آيات من القرآن بعد عرض الفيلم تلقى ثيو فان غوخ العديد من رسائل التهديد ولكنه رفض أن يأخذها بمحمل الجد ورفض أي نوع من الحماية إلى أن تم أطلاق 8 رصاصات عليه في 2 نوفمبر 2004 في أمستردام وتم قطع رقبته وطعنه في الصدر من قبل على محمد بويري الهولندي من أصل مغربي. وقام بويري بوضع بيان من 5 صفحات على الجثة وفي البيان تهديد للحكومات الغربية و اليهود و آيان حرصي علي كاتبة السيناريو وأدت هذه الحادثة إلى ضجة كبيرة و مناقشات حادة حول مصير أكثر من مليون مسلم في هولندا وبدأت بعض المنظمات تحذر مما أسمته "المد الإسلامي" في هولندا وكيف أن نسبة الولادة بين المسلمين هي أعلى من نسب غير المسلمين مما سيؤدي حسب تعبير تلك المنظمات إلى "جعل المواطنين الأصليين أقلية في المستقبل".

- مسرحية "بيهزتي" Behzti التي تعني باللغة البنجابية العار وحبكة المسرحية عبارة عن الجنس و القتل في معبد لأتباع الديانة السيخية. والمسرحية من تأليف الكاتب البريطاني من أصول سيخية كوربريت بهاتي Gurpreet Kaur Bhatti وأحدثت المسرحية ضجة كبيرة في ديسمبر 2004 في ليلة الافتتاح نتيجة لاحتجاج أتباع الديانة السيخية وكان الاحتجاج لمشاهد في المسرحية تصور حادثة اغتصاب وقتل في أحد المعابد السيخية وتم إلغاء العرض إلا أن 700 فنانا قاموا بحملة تضامن مع كاتب المسرحية.

- فيلم دوغما Dogma من إنتاج سنة 1999 وهو فيلم كوميدي عن الكنيسة الكاثوليكية وقد أدى هذا الفيلم إلى العديد من الاحتجاجات المنظمة في العديد من الدول و تهديدات لقتل المخرج كيفن سمث Kevin Smith ويتحدث الفيلم عن ملاكين عاقباهما الخالق بالبقاء للأبد في ولاية وسكونسن. الفكرة الرئيسية في الفيلم هو انه يجب التمييز بين الإيمان بدين معين و العقيدة الدينية التي يمكن تعريفها بالاعتقاد بان أي نص ديني مكتوب من قبل ما يعتبره أتباع ديانة معينة خالق الكون يجب أن يطبق بحذافيره. وينتقد الفيلم استعمال الدين لتبرير العنف و العنصرية و عقوبة الأفراد لسبب ميولهم الجنسية والفيلم يحاول أن يقول بان "الفردوس هو للجميع وليس حكرا على دين معين" وإذا كان الشخص "طيبا" فانه سيدخل الفردوس بغض النظر عن دينه و عرقه و ميوله الجنسية.

- الضجة السياسية و الاقتصادية و الدينية التي أحدثها نشر رسوم كاركتورية مسيئة للنبي محمد في صحيفة يولاندس بوستن الدانماركية في 30 سبتمبر 2005.
__________________



Ahmed Taha Wins the Lobachevsky International Prize from the Kazan State University

Member In


Triple-Nine Society
MENSA
أحمد طه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
للنبي, محمدصلى, المسيئة, الله, الدانماركية, الرسوم, بوستن, يولاندس, صحيفة, عليه, وسلم

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أخلاق الرسول صلى الله عليه وسلم (مطوية) عبدالرحمن آل زعير المطويات والأنشطة والمناسبات 24 03-17-2012 09:05 PM
مواقف ابتسم فيها الرسول صلى الله عليه وسلم ابو لمى11 استراحة الأعضاء 10 01-12-2011 05:42 PM
معجزات الرسول صلى الله عليه وسلم احمد صابر المنتدى العام 2 01-12-2011 05:41 PM
الخالدون 100 ـ أعظمهم محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم اسماعيل رمضان المنتدى العام 6 04-20-2009 06:40 AM
لمااااذا الرسول صلى الله عليه وسلم لم يؤذن ؟ ابوسيف المنتدى العام 5 02-04-2008 11:57 PM


الساعة الآن 11:23 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2014
جميع الحقوق محفوظة لموقع التجهيزات المدرسية وتقنيات التعليم